ملعب مراكش يستقبل تداريب إحدى عشر فريقا

حرر بتاريخ من طرف

بات الملعب الكبير لمراكش، قبلة للعديد من الفرق الوطنية والإفريقية، من أجل إقامة تجمعات تدريبية مغلقة بالمدينة الحمراء.
 

ويحتضن الملعب الكبير لمراكش تداريب 11 فريقا خلال الفترة الشتوية، بعد أن احتضن قبل أسبوع أيضا، تجمعا تدريبيا لمنتخب بوركينافاسو والمنتخب الوطني الرديف، ومباراة جمعت الطرفين، وأخرى جمعت المنتخب البوركينابي بنظيره المالي وفق ما نقلته يومية “الصباح”.
 

ويستقبل الملعب المذكور في الفترة الحالية، ثلاثة فرق تونسية وهي الترجي والصفاقسي والنادي البنزرتي، ووفاق سطيف الجزائري وزيسكو الزامبي، وستة فرق مغربية هي الكوكب المراكشي والوداد ونهضة بركان واتحاد طنجة والفتح والاتحاد البيضاوي.
 

ويحتضن ملعب مراكش تزامنا مع وجود الفرق المذكورة، العديد من المباريات الإعدادية التي تتبارى خلالها الفرق الحاضرة بمراكش، إضافة إلى فرق أخرى تزور المدينة من أجل خوض مباريات ودية مع الفرق المقيمة بعاصمة النخيل.
 

وأكد رشيد النايفي، مدير ملعب مراكش الكبير، أن إدارته تستعد بشكل مسبق من أجل استقبال الفرق الراغبة في خوض تداريبها في ملاعب التداريب بالملعب الكبير، بعد أن تعودت الإدارة على تلقي طلبات كثيرة خلال الفترة ذاتها من كل سنة.
 

وأضاف النايفي أن عملا أنجز في الفترة السابقة من أجل أن تكون الملاعب الأربعة جاهزة لاستقبال الفرق، كما تضع الإدارة بتنسيق مع ممثلي الفرق برنامجا عاما من أجل تقسيم الحصص التدريبية بشكل يرضي الجميع.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة