ملثمون بزي عسكري ومدججون بأسلحة يرعبون رواد شاطئ بالبيضاء

حرر بتاريخ من طرف

عاشت عناصر الدرك الملكي بدار بوعزة ضواحي الدار البيضاء، ليلة أمس الخميس حالة استنفار وُصفت بالكبيرة، نتيجة إقدام ثلاثة أشخاص “ملثمين” وهم يرتدون زيا عسكريا ومدججين بأسلحة، وهو ما زرع الرعب في نفوس رواد شاطئ واد مرزك.

وعن تفاصيل الواقعة، أكدت مصادر مطلعة، أن الأمر يتعلق بتلاميذ كانوا يقومون بتصوير “مقالب” تقف ورائها إحدى قنوات موقع “يوتيوب”.

وأضافت المصادر ذاتها أن مصالح الدرك الملكي أوقفت المعنيين بالأمر، ويتعلق الأمر فتاة وشابين كانوا يصورون إحدى حلقات “المقالب” التي ستبث على “يوتيوب”، وقاموا لهذا الغرض بارتداء لباس عسكري و حمل أسلحة بلاستيكية لينطلي المقلب على رواد شاطئ دار بوعزة الذين أشعروا السلطات وعناصر الدرك.

وقد تم اقتياد الموقوفين إلى سرية الدرك الملكي، حيث تم الاستماع إلى أقوالهم ليتم الإفراج عنهم على الفور، بعدما تبين أنهم لا يشكلون أي خطر.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة