مكتب الكوكب المراكشي يلجأ إلى وكيل الملك بشأن بلاغ كاذب حول جمعه العام

حرر بتاريخ من طرف

كذّب المكتب المسير لنادي الكوكب المراكشي ما وصفه بـ”البلاغ الكاذب” الذي نُشر يومه الخميس 19 نونبر 2020 على مواقع التواصل الاجتماعي ومفاده أن “إدارة نادي الكوكب الرياضي المراكشي لكرة القدم تعلن عن عقد الجمع العام بتاريخ 26 نونبر 2020”.

وقال بلاغ مكتب الكوكب المراكشي توصلت كشـ24 بنسخة منه إن “مكتب الجمعية عقد اجتماعا طارئا للنظر في هذا “الخرق الخطير الذي صدر من جهة تحاول الصيد في الماء العكر ونشر الأكاذيب بين صفوف المنخرطين وشركاء النادي”.

وندّد مكتب الكوكب المراكشي بقوة بهذا التصرف الذي وصفه بـ “الغير الأخلاقي واللامسؤول الصادر من الجهة التي يُحملها المكتب المسير والمنخرطين كامل المسؤولية والتبعات التي قد تترتب عن هذا التصرف المتهور”.

ويُخبر المكتب المسير جميع المنخرطين أن كل بلاغ رسمي لا يحمل توقيع الرئيس فهو لاغ ولا أساس له من الصحة طبقا للنظام الأساسي الجديد 30/09 الذي تم اعتماده خلال الجمع العام الأخير.

وقال المكتب ذاته في بلاغه أنه يحتفظ بكامل صلاحية المتابعة القانونية حيث تقرر رفع شكاية إلى وكيل الملك من أجل فتح تحقيق عاجل لمعرفة مصدر البلاغ وأسبابه ومن وراءه.

كما كشف المصدر ذاته مراسلة جميع الجهات الرسمية من أجل اتخاذ الإجراءات اللازمة والمساطر القانونية حماية لمصلحة النادي.

كما كشف المكتب المسير أن الإعلان عن تاريخ عقد الجمع العام لجمعية نادي الكوكب المراكشي لكرة القدم سيتم مباشرة بعد تسوية الوضعية الإدارية والقانونية في القريب العاجل.

وأكد مكتب الكوكب أن هذا البلاغ يعتبر تصحيحا للبلاغ الكاذب مع إطلاع الجهات الرسمية من سلطات محلية والمديرية الجهوية لوزارة الثقافة والشباب والرياضة وإدارة المركب الكبير بمراكش والجامعة الملكية المغربية لكرة القدم والعصبة الاحترافية لكرة القدم وعصبة الجنوب لكرة القدم أنه استنادا للنظام الأساسي للنادي فإن الرئيس هو الشخص المخول له قانونا الإعلان عن الجمع العام.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة