مع اقتراب عيد الأضحى..” الفراقشية ” يضربون من جديد بضواحي برشيد

حرر بتاريخ من طرف

برشيد / نورالدين حيمود

ضربت عصابة ما بات يعرف ب “الفراقشية” من جديد بعاصمة أولاد احريز وتمكنت من سرقة ما يفوق 50 رأسا من الغنم بالجماعة القروية سيدي المكي الواقعة في الجهة الغربية لعمالة إقليم برشيد.

وتواصل هذه العصابة الخطيرة، سرقتها لقطعان المواشي من أبقار و أغنام وماعز بجهة الدار البيضاء سطات، رغم الحملات التمشيطية الواسعة و الماراطونية المكثفة التي تقوم بها جميع المصالح الدركية والأجهزة الأمنية.

واستنادا لمصادر كش 24، فقد أقدم أفراد هذه العصابة ليلة يوم أمس، على سرقة ما مجموعه 50 رأسا من الأغنام التي كانت معدة للبيع في مناسبة عيد الأضحى، حيث عمد الجناة المفترضين إلى دس السم للكلاب و مستغلين كذلك حلكة الليل ووعرة المسالك الترابية وغياب الإنارة العمومية لتنفيذ عملية السطو والسرقة من الدوار السالف الذكر.

ووفق المصادر ذاتها، فقد خلف هذا الحادث استياء عارما لدى ساكنة المنطقة ما دفع القائد الإقليمي لسرية برشيد يعطي تعليماته الصارمة قصد تشكيل دوريات إضافية أخرى تجوب جميع الدواوير بالإقليم بغية تحقيق الأمن والأمان والاستقرار النفسي، في صفوف المواطنين والمواطنات استجابة منه لمطالب ساكنة الإقليم عموما وسيدي المكي على وجه التحديد باعتبارها شكاية مشروعة توصل بها من طرف المتضرر التي تثبت معاناته مع العصابة التي سرقت ما يزيد 50 رأسا من الأغنام مطالبين في ذات السياق من القائد الإقليمي للدرك الملكي المزيد من الدوريات الأمنية للحد من ظاهرة السطو على ما يملكونه من من قطعان الماشية بالمنطقة.

و بالموازاة مع ذلك، أمرت النيابة العامة المختصة بالدائرة القضائية سطات، بالتحقيق في الموضوع لتحديد هوية العصابة الإجرامية الخطيرة المحتملين، قصد القيام بالمتعين، والقبض على أفرادها وتقديمهم للعدالة لترتيب الجزاءات القانونية في حقهم.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة