معطلون يخوضون معركة أمعاء فارغة بنواحي تازة للمطالبة بالحق في الشغل

حرر بتاريخ من طرف

دعا المكتب الوطني لحركة الشبيبة الديمقراطية التقدمية، الذراع الشبيبي للحزب الاشتراكي الموحد، والي ولاية جهة فاس ـ مكناس، ورئيس مجلس الجهة، إلى تدخل عاجل لإنقاذ حياة معطلين بتاهلة، بنواحي تازة، قرروا خوض معركة أمعاء فارغة للمطالبة بالحق في الشغل.

وانخرط أعضاء في الجمعية الوطنية لحملة الشهادات المعطلين في تاهلة في اعتصام وإضراب مفتوح عن الطعام منذ ما يفوق العشرين يوما، وقالت الجمعية إن هذا الاحتجاج يرمي إلى المطالبة بالحق العادل والدستوري في التشغيل.

وأشارت شبيبة الحزب الاشتراكي الموحد إلى أن المضربين يواجهون مشاكل صحية، خاصة في ظل الظروف المناخية الصعبة. ومقابل ذلك، سجلت الحركة تجاهل السلطات لمطالبهم، ما اعتبرته استخفافا بالحق في الحياة.

ومن جانبها، دعت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بتازة السلطات العمومية إلى فتح حوار جاد ومسؤول مع المعطلين بتاهلة، والاستجابة لمطالبهم. وحملت المسؤولية في ما ستؤول إليه الأوضاع في حالة استمرار التجاهل والتسويف.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة