معركة عقارية تندلع بين صيادلة المغرب ورئيس المجلس الجماعي لتازة

حرر بتاريخ من طرف

توسعت رقعة معركة عقار اندلعت بين الصيادلة وبين رئيس المجلس الجماعي لتازة، بعدما أعلنت كونفدرالية نقابات صيادلة المغرب عن عزمها رفع دعوى قضائية ضد رئيس المجلس الجماعي، عبد الواحد المسعودي، عن حزب الأصالة والمعاصرة، وذلك للحفاظ على مقر شيدته النقابة على أرض تابعة للجماعة منذ سنة 1998.

وحملت رئيس جماعة مدينة تازة مسؤولية حالة الارتباك التنظيمي في عمل الصيدليات بالمدينة، وكذا العراقيل المنتظرة في حالة إرباك تزويد المواطنين بالأدوية، التي قد تحصل على مستوى المدينة والتي ستكون لها تداعيات كارثية وإنسانية على صحة الساكنة بتازة، في إشارة إلى احتجاجات قد ينفذها الصيادلة بالمدينة.

وقرر المجلس الجماعي، في الآونة الأخيرة، التعبير عن عزمه استرجاع هذا العقار، وهو ما أغضب نقابة الصيادلة بتازة والتي أعلنت بأنها قررت الاعتصام في المقر وإلغاء نظام المداومة والدخول في إضراب إنذاري وخوض إضراب مفتوح.

واعتبرت الكونفدرالية، في بيان لها توصلت “كشـ24” بنسخة منه، بأن هذا القرار الجماعي يعتبر بمثابة سلب لمقر نقابة الصيادلة وإخلائها من أصحابها بدون سند قانوني أو وجه حق.

ودعت جماعة تازة إلى التراجع عن هذا القرار الذي وصفته بالمجحف في حق النقابة والصيدليات المنضوية تحت لوائها بالمدينة، مع فتح قنوات الحوار مع نقابة صيادلة مدينة تازة قصد إيجاد حلول منصفة للأطراف.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة