معتقلو الريف يؤكدون تصوير فيديو الزفزافي بمقر الفرقة الوطنية

حرر بتاريخ من طرف

أكد معتقلو احتجاجات الريف أن فيديو الزفزافي جرى تصويره بمقر الفرقة الوطنية للشرطة القضائية بالدارالبيضاء واستنكروا، في بيان منسوب إليهم أصدروه يوم الأربعاء المنصرم، ونشرته الحقوقية نعيمة الكلاف، محامية المعتقلة سيليا، نشر هذا الفيديو.

وقال المعتقلون من خلال البيان: “(نعبر) عن استنكارنا للعمل الشنيع المتمثل في تسريب فيديو للمعتقل السياسي ناصر الزفزافي وهو شبه عار، وتأكيدنا على أن الفيديو المسرب قد تم تصويره من داخل مقر الفرقة الوطنية للشرطة القضائية بالدارالبيضاء، وبأننا قد تم تصويرنا جميعا داخل المقر نفسه قبل ساعات من خروجنا، وذلك بعدما اختفت من أجسادنا بعض آثار التعذيب الجسدي الذي مورس علينا بالحسيمة وبداخل الحوامة التي نقلتنا إلى الدارالبيضاء وبمقر الفرقة الوطنية للشرطة القضائية، والتي ما تزال بعضها واضحة على أجسادنا إلى يومنا هذا، وبأن هناك من المعتقلين منا من تم تصويرهم وهو عراة ولا قطعة ثوب تغطي أجسادهم”

وأعلن البلاغ ذاته أن “المعتقل السياسي ربيع الأبلق دخل اليوم السادس عشر في إضرابه المفتوح عن الطعام، وبأن حالته الصحية تدهورت وما عاد بقادر على الحركة وقد بدا عليه ذلك بشكل واضح يوم الثلاثاء الأخير”.

وخلص البيان إلى مناشدة “الجماهير الشعبية من أجل العمل على إنجاح المسيرة المليونية ليوم 20 يوليوز 2017، ودخول إقليم الحسيمة والريف ككل في إضراب عام يتزامن مع المسيرة، والتشبث بالسلمية كمبدأ للحراك الشعبي وإحدى أهم أسس فلسفة الحراك”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة