معاش بنكيران الاستثنائي يواصل الجدل بعد تسريب وثيقة جديدة

حرر بتاريخ من طرف

مازال المعاش الاستثنائي لبنكيران يثير الكثير من الجدل، فما إن يهدأ النقاش حوله حتى تضربه عاصفة جديدة من الانتقادات، آخرها ما راج عن استفادة الرجل من معاش مدني آخر، وذلك بناء على وثيقة قيل إنها مسربة، عبارة عن ظهير شريف، تبين لاحقا أنها تفقد لمقومات الظهير شكلا ومضمونا، خصوصا أنها موقعة من طرف وزير الاقتصاد والمالية محمد بنشعبون، فيما الظهائر توقع حسب دستور المملكة من طرف رئيس الحكومة بالعطف وليس الوزراء أو كتاب الدولة.

وحسب مقال نشرته أسبوعية الأيام، كشفت وثيقة أخرى مسربة، عبارة عن مراسلة خاصة لرئيس الحكومة وجهها إلى الوزير المكلف بإصلاح الإدارة والوظيفة العمومية، بناء على رسالة من مستشار ملكي، قيمة المعاش الاستثنائي المقدرة بـ 70 ألف درهم، والتي حاول بنكيران إخفاءها في وقت سابق، مكتفيا بالحديث عن أنها أقل بكثير من المبالغ التي روجها خصومه.

وفي الوقت الذي كان قليل الكلام، أصبح بنكيران كثير الكلام في الآونة الأخيرة، حيث يخرج في كل مرة للتفاعل مع النقاشات التي أثارها معاشه الاستثنائي عبر تقنية البث المباشر من خلال صفحة سائقه فريد تيتي في الفايسبوك.

وتفاجأ أنصار بنكيران وكذا المراقبون نهاية الأسبوع الماضي، بعودة صفحته الرسمية بالفايسبوك إلى العمل من جديد، بعد توقف دام لسنوات، حيث كان سائقه يتولى نشر أخباره وبث خطاباته في صفحته الرسمية، ويهدف بنكيران من هذه الخطوة حسب مصدر مقرب من رئيس الحكومة السابق، إلى فسح المجال أمام شريحة أكبر من المواطنين لمتابعة نشاطاته وكلماته التي لا تخلو من رسائل سياسية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة