مطالب بانصاف عاملة تعرضت لحادثة خطيرة داخلة معصرة للزيتون باقليم الحوز

حرر بتاريخ من طرف

تعرضت عاملة قاطنة بدوار الكركور بايت فاسكا والتي تشتغل بمعصرة الزيتون اثناء اشتغالها لهجوم مفاجيء من طرف كلب يوجد بالمقاولة بهدف الحراسة الليلية وفق ما افادت به الجمعية المغربية لحقوق الانسان بايت اورير

وقد ادى الهجوم وفق بلاغ للجمعية الى جروح خطيرة لها على مستوى الوجه والاطراف العلوية والسفلية وكان من الممكن ان يكون الهجوم اكثر كارثية وهو ما تظهره صور الضحية التي تحفظت “كشت24” عن نشرها والشواهد الطبية.

و استغربت الجمعية من عدم استدعاء سيارة الإسعاف من طرف المشغل حيث تم نقل الضحية بواسطة دراجة نارية لايت اورير واستغرب غياب الوعي بخطورة الواقعة من طرف المشغل الذي اكتفى فيما بعد حسب إفادات الضحية بالاتصال بها وطلب عودتها للعمل

وقد قدمت الضحية شكاية لدى درك ايت اورير وما زالت تنتظر تحرك المسطرة وفق الوارد في الشكاية، في الوقت الذي طالبت فيه الجمعية المغربية لحقوق الانسان بمسائلة المشغل حول سبب وجود حيوان داخل وحدة انتاجية وخدماتية، متسائلة  هل الحيوان الذي كاد ان يفتك بالضحية يتوفر على سجل التلقيح؟ و هل يحترم المشغل شروط السلامة داخل الوحدة، وهل يحترم مدونة الشغل؟ وهل تتوفر العاملة على عقد عمل وفق المنصوص عليه في القانون؟

كما وجهت الجمعية سؤالا للجهات المفروض مراقبتها وحرصها على السلامة والجودة سواء سلطات محلية وغيرها من الأجهزة عن مدى قيامهم بدورهم في المراقبة، معربة عن إدانتها لما تعرضت له العاملة بوحدة عصر وبيع الزيتون بايت فاسكا من تهديد خطير لسلامتها الجسدية، و مدينة لما أسمته الاستغلال الانتهازي لواقع الشباب الاجتماعي الهش واستنزاف جهدهم ووقتهم وقوتهم عبر توظيفات خارج القانون وباجور لاتراعي الكرامة.

وادانت الجمعية حمل الضحية على متن دراجة نارية بدعوة من المشغل وتساءلت عن عدم طلب حضور سيارة الإسعاف، مؤكدة استعدادها لفضح  كل الممارسات التي تمس الكرامة والوقوف إلى جانب الضحايا، و داعية الى تفعيل آليات المراقبة وتحرك الأجهزة الموكول لها الامر وترتيب الجزاءات على المخالفين.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة