مصرع مهاجر مغربي بعد إلقائه من على جسر نهر الرون بفرنسا

حرر بتاريخ من طرف

ألقت عناصر الشرطة الفرنسية في مدينة ليون شخصين يشتبه في تورطهما في قتل مواطن مغربي بإلقاءه “عمداً” من على جسر Guillotière في نهر الرون.

ووقعت الحادثة منتصف ليلة 12 إلى 13 يونيو في حوالي الساعة 2 صباحًا، في الدائرة الثانية في ليون.

وقال مكتب المدعي العام في ليون في بيان أن ذلك كان “عقب مشاجرة. وقد تم إلقاء الرجل عمدا من جسر Guillotière” الذي يمتد على نهر الرون.

وقد تمكنت الشرطة بالاعتماد على المراقبة بالفيديو من التوصل إلى الجناة وأدت التحقيقات التي أجراها مسؤولو الأمن في مقاطعة رون إلى التعرف على اثنين من المشتبه بهم واعتقالهم، وتم وضعهم في حجز الشرطة.

وقالت النيابة يوم الجمعة “في نهاية فترة التوقيف لدى الشرطة، سيتم إحالة الشخصين يوم السبت إلى نيابة محكمة ليون القضائية لفتح تحقيق قضائي في تهم القتل العمد، للأول وعدم منع الجريمة وعدم مساعدة شخص في خطر ”.

وتم انتشال جثة الضحية يوم الأربعاء في نهر الرون ولا تزال عملية التعرف على الجثة جارية. وتعتقد السلطات أنه مغربي بلا مأوى. وأشار المدعي العام إلى أنه “في إطار متابعة التحقيقات”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة