مصرع لاعب سابق بالمنتخب المغربي بمعارك داعش في سوريا

حرر بتاريخ من طرف

لقِيَ اللاعب السابق للمنتخب المغربي لكرة القدم داخل القاعة، حاتم الوهابي، مصرعه بريف حلب بسوريا، يوم أمس الأحد، لدى قتاله ضمن معارك لصالح تنظيم الدولية الإسلامية المعروف اختصارا ب “داعش”، الذي انتمى إليه شهر يوليوز المنصرم.
 

 وقال رئيس مرصد الشمال لحقوق الإنسان، محمد بنعيسى، في تصريح لموقع “البطولة”، إن المؤسسة التي يُشرف عليها “تأكدت من صحة وفاة حاتم الوهابي من أصدقائه المنحدرين من المنطقة الشمالية والمقاتلين بداعش”، مُشيرا إلى أن “عائلة الراحل تلقت بدورها النبأ من سوريا”.
 

ويُعتبر الوهابي المُلقب ب “حلاوة” والمُنحدر من مدينة تطوان من الأسماء التي مثلت المنتخب الوطني في نهائيات كأس العالم بتايلاند سنة  2012 بقيادة الإطار الوطني، هشام الدكيك، كما سبق له خوض مجموعة من التجارب بقطر والكويت، علاوة على حمله لقميص المغرب التطواني.
 

وكان اللاعب السابق لمنتخب “القاعة” قد فاجأ أسرته والمتابعين الرياضيين شهر يوليوز الفارط، حينما انضم إلى تنظيم الدولة الإسلامية وخوضه لمجموعة من المعارك الدائرة بسوريا والعراق.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة