مصرع عشريني غرقًا بشاطئ “تيفنيت” في شتوكة آيت باها

حرر بتاريخ من طرف

لقي شاب عشريني حتفه، أمس الخميس 07 مارس الجاري، غرقًا بشاطئ “تيفنيت” في إقليم إقليم شتوكة آيت باها، حينما كان يستمتع بالسباحة رفقة بعض أصدقائه، المنحدرون من أحد دواوير جماعة أيت عميرة.

وأفادت المصادر، أن الهالك قصد الشاطئ رفقة أصدقائه قصد السباحة، قبل أن يجرفه التيار نحو عمق البحر بعد دقائق قليلة من دخوله للمياه، ليختفي عن الانظار، وسط دهشة أصدقائه الذين حاولوا البحث عنه لإنقاذه لكن دون جدوى.

وفور علمها بالواقعة، انتقلت إلى عين المكان عناصر الوقاية المدنية، مرفوقة بمصالح الدرك الملكي وممثلي السلطة المحلية، من أجل البحث عن الهالك، في الوقت الذي فتح فيه تحقيق من أجل معرفة ظروف وملابسات غرقه.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة