مصرع تلميذ غرقا بحوض مائي ضواحي سطات

حرر بتاريخ من طرف

برشيد / نورالدين حيمود

فتحت عناصر الدرك الملكي بالمركز الترابي سيدي العايدي بسطات، مساء أمس الإثنين 23 نونبر الجاري، تحقيقا في وفاة تلميذ قاصر، حيث أمرت النيابة العامة، بإجراء تشريح طبي على جثة الطفل، الذي توفي غرقا بحوض مائي بالجماعة الترابية سيدي العايدي ضواحي سطات.

وأفادت مصادر لـ”كشـ24″، بأن الهالك المسمى قيد حياته ” ح ‘ أ ” والقاطن بدوار أولاد اليماني، قيادة المزامزة إقليم سطات، وهو تلميذ من مواليد 2007، كان يتابع دراسته بالسلك الإعدادي بثانوية سيدي العايدي.

واستنفرت قضية غرق التلميذ، المصالح الأمنية المختصة، ما عجل بدخول المحققين بتعليمات من النيابة العامة على خط القضية، إذ تم نقل جثة الطفل إلى مصلحة الطب الشرعي لتشريحها، في حين استمعت إلى عائلته، التي لم تكن تعرف عن الوفاة أي شيء.

وأضافت المصادر ذاتها، أن العناصر الدركية استعانت بخبرتها وآلياتها العلمية، للتأكد من سبب الوفاة، وجمع أكبر قدر ممكن من المعطيات الإضافية، حول ظروف غرق الطفل، مع موافاة النيابة العامة بكل ما هو جديد في واقعة التلميذ الذي لقي مصرعه غرقا.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة