مصرع تلميذين غرقا بقنطرة واد أم الربيع بين سطات والرحامنة

حرر بتاريخ من طرف

برشيد / نورالدين حيمود

اهتزت ساكنة سطات وصخور الرحامنة، على وقع مصرع تلميذين غرقا بقنطرة واد أم الربيع كانا يتابعاني دراستهما قيد حياتهما بسلك السنة الثالثة إعدادي بإحدى الثانويات الإعدادية بالنفوذ الترابي لصخور الرحامنة،.

مصادر الجريدة أفادت بأن فرق الإنقاذ التابعة للوقاية المدنية بمنطقة صخور الرحامنة ونظيرتها بسطات قد تمكنت من انتشال جثث الضحايا المفارقين للحياة غرقا بالقنطرة السالفة الذكر وعملت على نقلها إلى مستودع حفظ الأموات في انتظار تعليمات النيابة العامة المختصة.

ووفق نفس المصادر، فإن التلميذين اللذين كانا يتابعاني دراستهما بالثالثة اعدادي، قصدا مياه واد أم الربيع بمنطقة مشرع بن عبو عند النقطة الفاصلة بين إقليمية سطات وصخور الرحامنة بغية الاستجمام والتنزه هربا من لهيب الشمس الحارقة لتكون بذلك نهايتهما الحثمية ويلقيا حتفهما غرقا بالقنطرة السالفة الذكر.

هذا وفور علمها بالخبر هرعت عناصر الدرك الملكي والسلطة المحلية قصد القيام بالمتطلب وفتح تحقيق قضائي لمعرفة ظروف وملابسات غرق التلميذين تنفيذا لتعليمات النيابة العامة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة