مصرع أربعيني داخل مدرسة يستنفر مصالح الأمن بكلميم

حرر بتاريخ من طرف

فتحت المصالح الأمنية بمدينة كلميم، تحقيقا في ملابسات وفاة غامضة لشخص أربعيني، بعد أن أدخل جثة هامدة، إلى المركز الاستشفائي الحسن الثاني بأكادير قصد إخضاعها للتشريح الطبي.

وكان الهالك، قد فارق الحياة بداخل ورش كان يعمل فيه داخل مدرسة الداخلة الابتدائية الكائنة وسط المجال الحضري لكلميم.

وبعد إخطارها بالحادث، انتقلت العناصر الأمنية صوب الورش المذكور؛ حيث فتحت تحقيقا في الظروف والملابسات الصحية للهالك التي قد تكون نجمت عنها وفاته.

وينتظر الكشف عن نتائج التشريح الطبي لجثة الهالك والكشف عن السبب الحقيقي لمفارقته الحياة، وما إن كان ذلك مرتبطا بتعرضه لحادث، أم إن طارئا صحيا نجمت عنه الوفاة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة