مشاركة المصنف الثالث عالميا لأول مرة في تاريخ جائزة الحسن الثاني للتنس

حرر بتاريخ من طرف

قال رئيس النادي الملكي لكرة المضرب بمراكش عزيز التيفنوتي، إن النسخة ال35 لجائزة الحسن الثاني الكبرى لكرة المضرب التي ستحتضنها ملاعب النادي الملكي ما بين 7 و 14 أبريل المقبل، تعرف مشاركة ولأول في تاريخ هذه الجائزة، المصنف الثالث في الترتيب العالمي.

وأضاف خلال ندوة صحفية عقدت اليوم الأحد بمقر النادي لتسليط الضوء على هذه الدورة المنظمة تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، أن هذه الدورة تشهد مشاركة المصنف الثالث عالميا الألماني ألكسندر زفيريف وهي أول مشاركة للاعب من هذا الحجم في تاريخ جائزة الحسن الثاني الكبرى لكرة المضرب.

وأبرز أن هذه التظاهرة التي تنظم للمرة الرابعة على التوالي بمراكش، تعرف حضور لاعبين عالميين كبار من ضمن الخمسين الأوائل من بينهم الإيطالي فابيو فونيني المصنف في الرتبة 17 عالميا والبريطاني كيلي إيدموند صاحب الرتبة 22 عالميا والأول في بريطانيا ووصيف بطل الدورة ال34 من هذه البطولة ، والفرنسي جو تسونغا 118 عالميا، والإسباني بابلو كارينو بوستا المصنف 21 وهي أول مشاركة له في هذه الجائزة، والأرجنتيني أندريوزي كيدة، والسلوفاني بيدين ألجاز ، والإيطالي بريتيني ماتيو ، فيما تمثل المشاركة العربية في هذه الدورة بواسطة اللاعب التونسي جازيري مالك الذي يتواجد في الرتبة 59 عالميا.

أما بالنسبة للمشاركة المغربية في هذه الدورة فقد وجهت بطاقة الدعوة للاعبين أمين وهاب وأمين أهودا، نظرا للنتائج الإيجابية التي حققها اللاعبان سواء على المستوى الوطني أو خلال مشاركتهما في بعض الدوريات الدولية.

وأشار التيفنوتي ، إلى أن الجامعة الملكية المغربية لكرة المضرب بذلت جهودا كبيرة من أجل جعل الدورة ال35 لجائزة الحسن الثاني الكبرى كأفضل دورة ومتميزة عن باقي الدورات.

وأضاف أن الاستعداد الجيد لإنجاح نسخة هذه السنة تطلب إحداث إصلاحات كبيرة بمختلف البنيات التحتية للنادي الذي أصبح يتوفر على عشرة ملاعب كلها تتوفر على الإنارة، وجاهزا لاحتضان فعاليات هذه الدورة في أحسن الظروف.

ومن أجل التوثيق لهذه التظاهرة الرياضية الدولية ، قال التيفنوتي ، إن النادي الملكي لكرة المضرب منكب بتعاون مع الجامعة الملكية المغربية للعبة من أجل خلق متحف يوثق لجميع دورات جائزة الحسن الثاني الكبرى لكرة المضرب منذ انطلاقتها سنة 1984 .

من جهته ، أبرز عزيز لعراف نائب رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة المضرب، أن جائزة الحسن الثاني الكبرى لكرة المضرب أصبحت تحظى باهتمام العديد من الأبطال العالميين في هذه اللعبة، مشيرا إلى أن الجامعة سخرت كل الإمكانيات الضرورية من أجل إنجاح هذه الدورة التي تعرف مشاركة لاعبين مرموقين.

يشار إلى أن قيمة الجوائز المخصصة لجائزة الحسن الثاني الكبرى للكرة المضرب في دورتها ال35 تبلغ 524 ألف و340 أورو، حيث سيحصل الفائز بالرتبة الأولى على 87 ألف و745 أورو وإضافة 250 نقطة في رصيد ترتيبه على المستوى العالمي، فيما خصص لصاحب الرتبة الثانية مبلغ 47 ألف و245 أورو مع اكتسابه ل150نقطة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة