مسير مقهى وابنه أمام محكمة الفقيه بن صالح بسبب مباراة “الكلاسيكو”

حرر بتاريخ من طرف

يمثل اليوم الاثنين 19 أبريل الجاري، بالمحكمة الابتدائية في الفقيه بن صالح، مسير مقهى وابنه، بسبب خرقهما لحالة الطوارئ الصحية، بعد نقلهما لبث مباراة الكلاسيكو بين فريقي ريال مدريد، وبرشلونة، الأسبوع قبل الماضي.

وكان وكيل الملك في المحكمة الابتدائية في الفقيه بن صالح قرر متابعة المتهمين في حالة سراح بتهم “خرق حالة الطوارئ الصحية بفعل عدم التقيد بالقرارت، الصادرة عن السلطات المختصة، وعدم وضع الكمامة الواقية، وكذلك، عدم ارتداء الكمامة الواقية“.

وكانت عناصر الدرك الملكي بالمركز الترابي للفقيه بن صالح، أوقفت مسير مقهى/ مطعم وابنه، بسبب خرق حالة الطوارئ الصحية، تزامنا مع مباراة الكلاسيكو.

واستدعت السلطات المحلية عناصر الدرك الملكي بعد تسجيل وجود أكثر من 100 شخص بالمقهى / المطعم المذكور يتابعون مباراة الكلاسيكو الإسباني بين ريال مدريد وبرشلونة.

وتم القبض على مسير المقهى بمعية ابنه، الكائن بجماعة لكريفات، وتم وضعه رهن تدبير الحراسة النظرية لفائدة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، في انتظار إحالتهما على أنظار النيابة العامة المختصة، مباشرة بعد انتهاء البحث والتحقيق الجاريين.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة