“مسخوط” يُعنّف والدته ويهدد أباه بالقتل والتصفية الجسدية

حرر بتاريخ من طرف

برشيد / نورالدين حيمود.

كشف أسرة تقطن بدوار الخلايف جماعة وقيادة السوالم الطريفية، الواقعة بضواحي حد السوالم البلدية، التابعة نفوذيا لعمالة إقليم برشيد، في تصريح خصت به كش 24، ومن خلال الشكاية التي تتوفر الجريدة على نسخة منها، وضعها الأب المتضرر من شطط إبنه وتهديده بالقتل والتصفية، على طاولة مكتب وكيل الملك لدى المحكمة الإبتدائية برشيد، الذي أحالها بدوره على درك حد السوالم، قصد البحث والتحقيق، هذا ويشار وفق موضوع الشكاية أن الأسرة بأكملها تعاني الوعد و والوعيد، وتتعرض بصفة مستمرة لتهديدات الإبن العاق والجانح عن القانون، حتى لقبته على حد تعبير الأب ب ” مسخوط الوالدين “.

وفي هذا الصدد استمعت عناصر الدرك الملكي حد السوالم، للأب المتضرر في محضر تمهيدي حول جميع ما يتعرض له من تهديد وسب وشتم، من طرف المشتكى به الذي لم يكن سوى إبنه العاق، المدمن على المخدرات وأقراص الهلوسة والمشروبات الكحولية ” الماحيا “، وذلك زوال يوم الأربعاء الماضي.

وتنفيذا لتعليمات القائد الإقليمي لدرك سرية برشيد، تدخلت عناصر الدرك الملكي حد السوالم، ليلة يوم أمس الخميس، من أجل توقيف المشتكى به المعروف بسوابقه القضائية، في مجال الحيازة والاتجار في المخدرات والمشروبات الكحولية، والبالغ من العمر حوالي 28 سنة تقريبا، وهو الذي يعيش بصفة مستمرة في حالة غير طبيعية، نتيجة لتعاطيه الأقراص الطبية المهيجة واستهلاك الماحيا، و يعرض والديه وجميع أفراد العائلة، لتهديدات خطيرة وجدية، باستعمال السلاح الأبيض ومحاولة القتل و التصفية الجسدية.

وأوضحت مصادر مقربة لكش 24، أن فرقة من المحققين تحت الإشراف الفعلي لقائد المركز الترابي لدرك حد السوالم، تفعيلا لتعليمات القائد الإقليمي لدرك سرية برشيد، بتنسيق مع أحد أطراف عائلة المشتكى به، كانت قد توصلت ليلة البارحة بإشعار حول قيام المشتبه فيه، بمحاولة تصفية عمته وزوجها عندما اعترض سبيلهما عند عودتهما من العمل، وتعريضهما للتهديد باستعمال السلاح الأبيض بمنزلهما، الكائن بدوار الخلايف جماعة وقيادة السوالم الطريفية برشيد، مما استدعى تدخل دورية دركية، حلت بعين المكان قصد توقيف الجاني، المشكل خطر على حياة وسلامة المواطنين والمواطنات من أبناء المنطقة، لكن سرعان ما فطن المشتبه به و أحس بالخطر، و فر إلى وجهة غير معلومة، دون أن تتمكن الدورية الدركية من توقيفه و اعتقاله، وتحييد الخطر الناتج عن تصرفاته اللامسؤولة، و الغير المقبولة لا شكلا ولا مضمونا.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة