مستخدمات داخلية إعدادية الماوردي يضربن عن العمل والجمعية تتلقى جوابا “صادما” من مسؤول بنيابة مراكش

حرر بتاريخ من طرف

توجهت جمعية أمهات وأباء وآولياء تلاميذ الثانوية الإعدادية أبو الحسن الماوردي بسيد الزوين برسالة إلى المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني، تطالب من خلالها بتدخل مستعجل، بعد إقدام مستخدمات القسم الداخلي بالمؤسسة التعليمية المذكورة، بالتوقف عن العمل بسبب عدم توصلهن بمستحقاتهن المادية منذ شهر دجنبر المنصرم.

وأوضح الرسالة التي توصلت “كشـ24” بنسخة منها، أن إضراب المكلفات بالطبخ في القسم الداخلي، تسبب في حمان أزيد من 200 تلميذة وتلميذ من وجبات الغذاء.

وأشارت الرسالة أيضا إلى المخاطر التي تواجه التلاميذ ولاسيما التلميذات بالقسم الداخلي واللائي يقضين لياليهن تحت رحمة الخوف نظرا لحالات الإقتحامات التي يعرفها هذا القسم بسبب قصر سور المؤسسة من الوجهة المحادية للطريق الإقليمية 2011.

الوضع الراهن دفع برئيس الجمعية وعضو بالمكتب إلى الإنتقال إلى مقر مديرية التعليم بمراكش لبسط تلك المشاكل مع المسؤولين وإيجاد حل لها، غير أنهما تلقيا جوابا وصفاه بـ”الصادم” من طرف رئيس مصلحة الشؤون الإدارية والمالية الذي قال لهما “سدو أنتما كَاع هذيك الداخلية وفرقوا الجوقة أنا ماعندي ما ندير ليكم”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة