مسؤول مغربي يهدي راتبه لعمّال النظافة تقديرًا لجهودهم خلال الأضحى

حرر بتاريخ من طرف

قرّر مسؤول محلي مغربي التنازل عن راتبه الشهري لصالح عمّال النظافة. وبرّر رئيس مجلس عمالة طنجة أصيلة، أقصى شمال المغرب، حسن بلخيضر، قراره هذا بأنه يأتي تعويضًا لعمال النظافة عن مجهودهم الاستثنائي خلال أيام عيد الأضحى.

وكتب المسؤول عبر حسابه في “فيسبوك”: “حتى يكون الشكر مقروناً بالجزاء، أتنازل عن تعويضي عن المهام كنائب لرئيس مجلس عمالة طنجة أصيلة لهذا الشهر لصالح عمال النظافة الذين تحملوا عناء جمع مخلفات عيد الأضحى في غياب أي تحفيزات من الشركتين”.

ودعا زملاءه إلى الاقتداء به: “وهي دعوة لجميع المنتخبين الذين يتقاضون تعويضات عن المهام للمساهمة في هذا الحافز المعنوي تجاه هؤلاء العمال، فمجموع هذه التعويضات يقارب 48 مليون سنتيم.

وتتحول شوارع المغرب إلى مكب كبير أيام عيد الأضحى، إذ تنهال النفايات ومخلفات الأضاحي على الحاويات غير الكافية، وغالباً ما لا تكون بقايا الأعلاف والأمعاء موضوعةً في أكياس، ما يجعل مهمة عمّال النظافة أصعب.

ومن أجل ذلك، تداول الكثير من رواد مواقع التواصل الاجتماعي رسائل دعم وتحفيز لهذه الفئة من العمّال، مذكرين بعملهم الكبير، وممتنين لتضحيتهم براحتهم في يوم العيد لتنظيف الشوارع من مخلفات المواطنين.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة