مسؤول جزائري يهاجم المغرب ويعتبر ثكنة جرادة بمثابة “قاعدة تجسس” على بلاده

حرر بتاريخ من طرف

هاجم نور الدين خلاصي، مستشار وزير الاتصال، الناطق الرسمي باسم الحكومة الجزائرية، المملكة المغربية من خلال مقالة نشرتها صحيفة “لوسوار دالجيري” الناطقة بالفرنسية، ونقلتها وكالة الأنباء الجزائرية.

وقال الناطق الرسمي باسم الحكومة الجزائرية، نورالدين خلاصي، إن المغرب يعتبر الجزائر “تهديدا استراتيجيا دائما” و”منافسا تاريخيا”.

وأشار المتحدث ذاته، إلى أن المغرب ارتكب في الفترة القليلة الماضية، ثلاثة إنحرافات، أولها تتعلق بوصف قنصل المغرب بوهران للجزائر بالبلد العدو، تلتها دراسة موسومة ب”من أجل استراتيجية جديدة للدفاع المدمج في المغرب”، تعتبر الجزائر تهديدا دائما، بالإضافة إلى إنجاز القوات المسلحة الملكية المغربية لقاعدة عسكرية قريبة الحدود الجزائرية.

ووصف مستشار وزير الاتصال، الثكنة العسكرية التي يعتزم المغرب تشييدها بإقليم جرادة قرب الحدود مع الجزائر، بمثابة قاعدة تجسس على بلاده.

وإعتبر المسؤول الجزائري، في مقالته التي عكست الحقد الدفين اتجاه المملكة المغربية أن المغرب يتميز دائما بجنون العظمة وبأوهام تنجم، بشكل محتمل، عن الحلم العظيم “بالمغرب الكبير”، موردا أن نشأة الجزائر المستقلة “شكلت التهديد الرئيسي لوجود المغرب الحالي”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة