مسؤول إسباني يطالب بتغيير القانون لحرمان مواليد المغربيات من الجنسية

حرر بتاريخ من طرف

طالب رئيس الحكومة المحلية لمليلية المحتلة، خوان خوسي إمبرودا، خلال اجتماعه برئيس الحكومة المركزية الإسبانية، بيدرو سانشيز، بقصر المونكلوا بالعاصمة مدريد، بتغيير القانون المدني الإسباني حتى يتم حرمان أكثر من ألف مغربي، ممن يولدون كل عام بالمدينة المحتلة، من حقهم في الحصول على الجنسية الإسبانية عندما يبلغون سن الرشد.

ويتعلق الأمر، وفق “الأحداث المغربية” بمئات الأسر المغربية، خاصة القاطنة بمحيط مليلية، من بني نصار وفرخانة والناظور، وغيرها من الأسر، التي تلجأ إلى مستشفيات المدينة قصد وضع مواليدها خلال فترة المخاض، وهو أمر معروف حتى على مستوى مدينة سبتة المحتلة، تقول الجريدة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة