مسؤولون كبار بالصويرة يتحسسون رؤوسهم بعد فاجعة “شهيدات الطحين”

حرر بتاريخ من طرف

يرتقب أن تعصف غضبة ملكية، بمسؤولين كبار بعمالة إقليم الصويرة، وذلك على خلفية فاجعة “شهيدات الطحين” التي راح ضحيتها قرابة 15 ضحية أغلبهم من النساء وخلفت إصابة العشرات من الضحايا. 

وبحسب مصادر كشـ24 فإن مسؤولين كبار باتوا يتحسسون رؤوسهم خوفا من غضبة ملكية يمكن أن تعصف بمناصبهم، نظرا لهول الفاجعة، حيث يتعلق الأمر بعامل إقليم الصويرة، ورئيس قسم الشؤون العامة بعمالة إقليم الصويرة، ورئيس القسم الاقتصادي والاجتماعي بعمالة الصويرة، إضافة إلى قائد جماعة ايت سعيد وباشا منطقة تفتاشت بإقليم الصويرة.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة