مركز حقوقي يشجب استهداف الصحافي “حسن البوهي” من طرف ضابطة شرطة بمراكش ويطالب الدخيسي بفتح تحقيق

حرر بتاريخ من طرف

أعرب المركز الوطني لحقوق الإنسان عن قلقه وانزعاجه الشديد مما تعرض له الزميل حسن البوهي الصحفي والعضو بالمركز الوطني لحقوق الإنسان من طرف أحد ضباط الأمن بالهيئة الحضرية لولاية أمن مراكش صبيحة يومه الأحد 23 غشت 2015 على الساعة 3.00 صباحا على مستوى دار الجمعيات بحي دوار العسكر القديم.

وأوضح المركز في بيان له توصلت “كشـ24” بنسخة منه، أن ألزميل حسن البوهي الصحافي بجريدة “مراكش الإخبارية”، كان متوجها إلى مقر سكناه مُستقلا دراجته النارية قبل أن يتم توقيفه من طرف دورية كانت على متن سيارة الشرطة رقم 191833 ليفاجئه الضابط المذكور بتدخل مستفز ومعاملة حاطة للكرامة دون الالتزام بأدبيات حسن السلوك واللباقة، ليتم تسجيل مخالفة في حقه بلغة تهديدية ولهجة تحدي والكل على مرآى ومسمع شهود عيان بقوله كلمة (سجلت ليك هاد المخالفة بالتحدي).

نص البيان كاملا:

بيان تنديدي
إن المركز الوطني لحقوق الإنسان ليعلن قلقه وانزعاجه الشديد جراء التعامل اللامسؤول لبعض رجال الأمن اتجاه المواطنين، وخير دليل على ذلك ما تعرض له الزميل حسن البوهي الصحفي والعضو بالمركز الوطني لحقوق الإنسان من طرف أحد ضباط الأمن بالهيئة الحضرية لولاية أمن مراكش صبيحة يوم الأحد 23 غشت 2015 على الساعة 3.00 صباحا على مستوى دار الجمعيات بحي دوار العسكر القديم حينما كان متوجها إلى سكناه مُستقلا دراجته النارية ليتم توقيفه من طرف دورية كانت على متن سيارة الشرطة رقم 191833 ليفاجئه الضابط المذكور بتدخل مستفز ومعاملة حاطة للكرامة دون الالتزام بأدبيات حسن السلوك واللباقة، ليتم تسجيل مخالفة في حقه بلغة تهديدية ولهجة تحدي والكل على مرآى ومسمع شهود عيان بقوله كلمة (سجلت ليك هاد المخالفة بالتحدي).
من أجل هذه الأسباب فإن المركز الوطني لحقوق الانسان يطالب بما يلي:
– 1 يطالب السيد والي أمن مراكش بتقويم اعوجاج السلوك الصادر عن بعض رجال الأمن، وهو ما يعد خرقا فادحا لمذكرة السيد المدير العام للأمن الوطني الذي يحث فيها على الاحترام الواجب اتجاه المواطنين قبل كل شيء.
– 2 يطالب والي أمن مراكش بفتح تحقيق مع ضابط الأمن المذكور بشأن السلوك اللامسؤول والاستفزاز الذي يسيء لجهاز الأمن الوطني ككل.
– – 3 يعلن عن تضامنه المطلق مع الزميل حسن البوهي عضو المركز الوطني لحقوق الانسان حول الاعتداء اللفظي والمعاملة الحاطة للكرامة التي تعرض لها بلغة التحدي أمام الملأ التي تطرح أكثر من علامة استفهام ؟
– -4 كما أن المركز الوطني لحقوق الانسان إذ يحذر السيد والي أمن مراكش من استمرار هذا الوضع الذي نصفه بالمؤسف، وإذا استمر الوضع على ما هو عليه فإن المركز الوطني لحقوق الانسان سيكون مضطرا إلى تنظيم وقفة احتجاجية أمام مقر ولاية الأمن لفضح جميع السلوكات اللامسؤولة والمضايقات الممنهجة التي تصدر عن رجال أمن المفروض فيهم السهر على حماية أمن وأمان المواطنين في جو يسود فيه الاحترام التام.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة