مراكش تودع بحزن المحامي الشاب ضحية كورونا وسط اجراءات رهيبة + صورة

حرر بتاريخ من طرف

ودعت مدينة مراكش قبل قليل من ظهر يومه الجمعة 27 مارس، جثمان المحامي الشاب بهيئة مراكش، الاستاذ الراحل عصام ايت عزي، الذي وافته المنية في الساعات الاولى من صباح اليوم، متأثرا باصابته بفيروس كورونا المستجد.

وقد تم نقل جثمان الراحل وسط اجراءات مشددة واستثنائية من مستشفى ابن سينا بمراكش صوب مقبرة الرحمة بتراب مقاطعة جليز، حيث ووري الثرى وفق التعاليم الاسلامية ، لكن دون حضور مهم نظرا لاجراءات الوقاية والحد من انتشار الفيروس، وذلك بعد عملية تعقيم خضعت لها المقبرة قبل وخلال عملية الدفن وعقبها.

ومن المنتظر بعد لحظات ان تشهد نفس المقبرة دفن جثمان امام راتب بمسجد تاسلطانت بسيبع وخطيب الجمعة بدار السعادة، الذي فارق الحياة بدوره بسبب الفيروس اللعين وشيخ في عقده الثامن توفي بنفس الفيروس، علما ان مراكش ودعت امس ثلاث ضحايا ليرتفع عدد قتلى الفيروس بمراكش ل 6 وفيات.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة