مراكش تحتضن فعاليات “الأيام العلمية والثقافية” للأطباء المقيمين

حرر بتاريخ من طرف

تحتضن كلية الطب والصيدلة بمراكش، الدورة الرابعة عشر من “الأيام العلمية والثقافية” للأطباء المقيمين بمراكش، في شعار “الطبيب المقيم: مواطنة دائمة وبحث علمي مستمر”،وذلك،  في الفترة الممتدة ما بين 2 و4 مارس 2016.

وتعد الأيام العلمية والثقافية التي تنظمها جمعية الأطباء المقيمين بمراكش موعدا سنويا قارا لجمعية المقيم التي دأبت على تسجيل حضورها الدائم عبر ندوات وأنشطة علمية، إضافة إلى الحملات الطبية التي تقوم بها في تراب جهة مراكش- آسفي”.

وأبرز البلاغ، أن اللجنة الساهرة على تنظيم دورة هاته السنة، ارتأت “تنويع فقرات البرنامج العلمي”، في ما عملت على أن يوضح بجلاء هذا التنظيم للأيام العلملية والثقافية لجمعية “المقيم”، “الدور المجتمعي الذي يقوم به الطبيب المقيم، إلى جانب عمله المهني المحض، فكان شعار هاته السنة )الطبيب المقيم: مواطنة دائمة وبحث علمي مستمر.

وستشهد الأيام العلمية والثقافية للأطباء المقيمين بمراكش، التي تعرف افتتاحها مساء الأربعاء 2 مارس الجاري، تنظيم ندوات متنوعة المواضيع، تزاوج بين الهم المجتمعي، وتستحضر ضرورة انفتاح الطبيب على محيطه، وتسطر أهمية التحديات المنوط به خوضها، إضافة إلى الهم العلمي الصرف، وأهمية خوض غمار البحث العلمي من أجل تقريب الهوة مع الدول المتقدمة”، يذكر البلاغ الذي أشار، إلى أن الندوات المبرمجة في إطار الدور، تعرف حضور أسماء علمية وازنة أجنبية ومغربية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة