مراكش تحتضن الدورة الأولى لمهرجان الشعر العربي

حرر بتاريخ من طرف

منذ افتتاحها العام الماضي، نظّمت “دار الشعر” في مدينة مراكش المغربية عدّة أمسيات لا تختلف عن غيرها من الفعاليات التي تقيمها بيوت الشعر في أكثر من بلد عربي، سواء في مضمونها أو طبيعة الأسماء المشاركة التي يتكرّر حضورها في معظم التظاهرات الشعرية.

ولم تحدث هذه البيوت في الوقت نفسه فارقاً يُذكر يتعلّق بنقد الشعر، إذ تعيد استضافة نقّاد يقدمون عدداً من التجارب والإصدارات عبر جملة قراءات تغلب عليها الآراء الانطباعية والاحتفاء، في تجاهل لأهداف أساسية قامت لأجلها تتمثّل في رصد وتوثيق مسار تشكّل القصيدة الحديثة.

في هذا السياق، تنطلق عند السابعة من مساء السبت المقبل في “قصر الباهية” في المدينة، الدورة الأولى من “مهرجان الشعر العربي” التي تتواصل فعالياتها لثلاثة أيام، وتهدف إلى أن “تشكّل محطة للوقوف على راهن المشهد الشعري في المغرب”، بحسب بيان المنظّمين.

يشارك في حفل الافتتاح الفنان مراد البوريقي الذي ترافقه فرقة “جسور” الموسيقية حيث يقدّم مجموعة من الأغاني الطربية، إلى جانب تكريم كلّ الشاعرات حبيبة الصوفي، وفاطمة الورياشي التي تكتب بالأمازيغية، وخديجة ماء العينين، وتقام في الليلة ذاتها أمسية يشارك فيها مولاي الحسن الحسيني وفاتحة مرشيد وبويا لعتيق.

على هامش التظاهرة، يُفتح معرض جماعي بعنوان “خفقة قلب” يضمّ أعمالاً لكل من الفنانين محمد نجاحي، ولمياء صبار، ولحسن الفرسوي، ومحمد البندوري، وأحمد بنسماعيل، وحلمي إدريس، وسعيد آيت بوزيد، وعبدالرحمان الحلاوي، ورشيد إغلي، وعبد السلام عبد الصادق، وعبد الإله الهلالي.

يتضمّن البرنامج منتدى تنطلق أعماله صباح الأحد تحت عنوان “أسئلة الهوية في الشعر المغربي” يتحدّث خلاله عبد اللطيف الوراري، والعالية ماء العينين، وعبد العزيز ضويو، ويديره القاص والكاتب أنيس الرافعي، حيث يوزّع في ختامه جوائز مسابقتي “النقد الشعري”، و”أحسن قصيدة للشعراء الشباب” التي تنظّمهما الدار.

أما الجلسة الثانية الموسومة بـ”رؤى شعرية”، فيشارك فيها الشعراء صلاح بوسريف، وصباح الدبي، وعبد السلام المساوي، وعبد الهادي السعيد، بمصاحبة موسيقية لكل من الفنانيْن محمد آيت القاضي (عود)، وياسين الرازي (كمان)، وتليها فقرة “أبجديات وكوريغرافيا”: “ثنائيات”، حيث تقدم الفنانة هاجر الشركي وياسر الترجماني عرضاً راقصاً تتناول قصائد الشاعر ياسين عدنان.

في يوم الإثنين، تقام أمسية صباحية بعنوان “خيمة الشعر” بمشاركة مولاي عبد العزيز الطاهري، ومحمد مستاوي، وسامح درويش، يرافقهم الموسيقيان هشام التلمودي (كمان)، وبدر اليتريبي (ناي). في المساء، وأخرى مسائية بعنوان “نبض القصيدة” يشارك فيها أحمد بلحاج آيت وارهام، ومحمد بوجبيري، وسهام بوهلال، وأحمو الحسن الأحمدي، بمصاحبة الموسيقييْن رضوان التهامي (عود) وأحمد أعقى (قانون)، وتختتم الفعاليات بأمسية للشاعر منير السرحاني والفنان عز الدين الدياني.

 

العربي الجديد

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة

المقالات الأكثر قراءة