مراكش ..اطلاق النسخة الأولى ل”معرض تعمل للتشغيل” لتقديم أفضل الممارسات في مجال البحث عن الشغل

حرر بتاريخ من طرف

أطلقت جامعة القاضي عياض بشراكة مع الموقع الالكتروني “تعمل. ما” المختص في التشغيل، أمس الثلاثاء بمراكش، النسخة الأولى ل”معرض تعمل للتشغيل” بهدف تقديم أفضل الممارسات فيما يخص البحث عن الشغل وتحرير السير الذاتية وانجاز مقابلات عمل وتحديد مشروع مهني.

وشكلت هذه التظاهرة، التي افتتحت بمحاضرة حول موضوع “المهن العالمية في المغرب: تحديات وآفاق الإدماج المهني للشباب”، مناسبة بالنسبة للشباب من حاملي الشهادات لعقد لقاءات مع مدراء الموارد البشرية ومسؤولين عن التوظيف بعدد من المؤسسات الاقتصادية المرموقة بهدف الاطلاع على التقنيات والسلوكيات الواجب اعتمادها من أجل تعزيز حظوظهم في الحصول على فرص عمل أو تحقيق مشاريعهم الذاتية.

وحسب المدير العام لمايكروسوفت المغرب، هشام الحسيني العراقي، فإن هذا المعرض يشكل فرصة للشباب لفهم واستيعاب أفضل الممارسات في مجال البحث عن الشغل، وتمكينهم من الآليات الكفيلة بالسماح لهم بالنجاح في مسيرتهم المهنية.
وأضاف ، في كلمة بالمناسبة، أن ” معرض تعمل للتشغيل” يطمح إلى أن يصبح موعدا مفضلا للطلاب والخريجين والمهنيين الراغبين في تبادل المعلومات حول موضوعات التوظيف وإنشاء المقاولات والتكوين كما هو الشأن بالنسبة لموقع “تعمل.ما” الذي يعد ، على حد قوله، مرحلة أساسية لانتقال الشباب نحو عالم الشغل.

من جانبه، قال رئيس جامعة القاضي عياض عبد اللطيف ميراوي، إن البوابة الالكترونية “تعمل.ما” تشكل بالنسبة للجامعة فرصة للانضمام إلى شبكة واسعة للتوظيف تشمل أكثر من مليون شاب في جميع أنحاء المنطقة، مضيفا أن هذه المبادرة تعتبر انفتاحا على العالم وتتلاءم والقيم التي تلقنها الجامعة لطلابها والمتمثلة في تبادل المعرفة والفضول المعرفي والانفتاح على الخارج.
يذكر أن مبادرة “تعمل” أطلقت سنة 2015 من طرف “مايكروسوفت” ومنظمة “صلتك” بشراكة مع مكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل وشركاء محليين آخرين وغرفة التجارة الأمريكية بالمغرب، لتشكل مجالا مرجعيا لمرافقة الشباب لأجل تطوير مهاراتهم وإيجاد وظيفة في سوق الشغل.

وتساعد هذه المبادرة الشباب الباحث عن العمل أو الراغب في خلق مقاولات عبر توفير محتويات تلبي كل حاجيات الشباب من أدوات وموارد ودروس ودورات تكوينية في مجال تدبير المقاولات، كما تقدم هذه القاعدة مئات الدروس عبر الانترنت، وفرص التكوين المجاني ونصائح مشخصة.

وعلاوة على تمكين الشباب من إيجاد فرص للشغل أو فترات للتدريب ومساعدتهم على تقديم طلباتهم، تضم بوابة “تعمل .ما” خانة خاصة بالمقاولات التي تبحث عن أفراد بمواصفات محددة، حيث تمكنهم من اختيار الكفاءات المرغوب فيها وبالتالي خلق شبكة علاقات من شأنها تسهيل إدماج الشباب في سوق الشغل.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة