مديرية التعليم بمراكش تلجأ إلى خفض الحصص الدراسية للتلاميذ لساعتين لمواجهة الخصاص بتامنصورت

حرر بتاريخ من طرف

لجأت المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني إلى خفض الحصة الدراسية للتلاميذ إلى ساعتين في اليوم لمواجهة الخصاص الذي تعرفه بعض المؤسسات التعليمية في أطر التدريس.

وفي هذا الصدد قال أحد الآباء إن المديرية الإقليمية وبعد أكثر من أسبوعين من الإحتجاجات على الخصاص الذي تعرفة المؤسسة التعليمية الإبتدائية رياض الحمامة بتامنصورت، لجأت مسؤولوا المديرية إلى تقليص الحصة الدراسية للتلاميذ إلى ساعتين في اليوم فقط بعد عجزها عن تطويق مشكل الخصاص في الأطر التعليمية والذي بلغ 5.

وسبق لمسؤول بالنيابة أن تعهد  أثناء المسيرة الإحتجاجية التي نفذها التلاميذ وأبائهم بداية الأسبوع المنصرم بتقديم استقالته في حالة عدم التحاق الأطر التعليمية  بالمؤسسة يوم أمس الخميس الماضي. 

وكان تلاميذ وأولياء أمورهم خرجوا بداية الأسبوع المنصرم في مسيرة احتجاجية سيرا على الأقدام من أمام مدرسة رياض الحمامة باتجاه مديرية التربية الوطنية بمراكش.  

وتأتي هذه الخطوة التصعيدية بعدما شل عدد من اولياء وأباء تلاميذ مدرسة رياض الحمامة الابتدائية، المؤسسة ومنعوا جميع المتمدرسين من ولوجها بسبب الخصاص الكبير في الاطر التعليمية والذي تسبب في تضييع أسابيع من التحصيل الدراسي على أبنائهم. 

وفي سياق متصل، أكد والد تلميذ بأنه تعرض لوابل من السب والتهديد من طرف حارس أمن بمؤسسة رياض الحمامة وقام بمنعه من دخول المدرسة.

وقال الأب في اتصال بـ”كشـ24″، إن الحارس هاجمه أمام مجموعة من الآباء و قام بشتم والديه “سير الله إنعل ليك الوالدين.. مغديش تدخل ويلى ما مشيتي غادي نصيفتك للحبس”، قبل أن يهدده بتهشيم رأسه بواسط طوب البناء “بريكة”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة