مدرسة 1337 تفتتح فرعا جديدا لها في مدينة ابن جرير

حرر بتاريخ من طرف

تستعد مدرسة 1337 ، التي تعتبر ثمرة شراكة تعليمية بين مجموعة المكتب الشريف للفوسفاط ومدرسة باريس 42 ، لافتتاح فرع جديد لها في مدينة ابن جرير ،وذلك انطلاقا من أبريل المقبل ، بهدف توسيع مجال الفرص للشباب .

وأفاد بلاغ للمكتب الشريف للفوسفاط بأنه بعد الافتتاح الناجح لمدرستها الأولى بخريبكة، التي تستضيف إلى حدود اليوم حوالي 300 شاب من المغرب وإفريقيا جنوب الصحراء وأكثر من 5000 مؤهل، تواصل مدرسة 1337 ديناميكيتها من خلال افتتاح فرعها الثاني بمدينة ابن جرير.

و بحسب البلاغ ،ستوفر مدرسة 1337 آفاقا إضافية للشباب من المغرب وإفريقيا جنوب الصحراء للتميز في بيئة مواتية للابتكار والتعلم من خلال استراتيجية التعلم عن طريق منهجية ” بيير لورنينغ ” أو “التعلم عبر الأقران ” في مهن المستقبل.

وأضاف المصدر ذاته أن مدرسة 1337 لابن جرير، التي تمتد على مساحة إجمالية تصل إلى 3000 متر مربع وموزعة على 4 مستويات، تهدف إلى الحفاظ على الاستمرارية التي تحققت في خريبكة من خلال إعادة خلق بيئة مبتكرة، وودية وتشاركية، مبرزا أنها تضم فضاءين يمتدان على أكثر من 600 متر مربع، مجهزان ب 300 جهاز ( إ.ماك ) من الجيل الجديد.

و ذكر البلاغ أن التعلم عن طريق استخدام آليات الألعاب توجد في صلب النظام التعليمي لمدرسة 1337، موضحا انه لهذا السبب، فإن فضاءات الاسترخاء هي الأماكن المثالية التي تتيح للشباب التطوير والتعاون المشترك إلى جانب الاستمتاع بلعبة البيلياردو أو الشطرنج.

و أشار الى أن هذه الفضاءات، التي تمتد على مساحة 200 متر مربع، مجهزة بقاعات للإجتماعات والعديد من التجهيزات التي توفر للطلبة الاسترخاء وسط أجواء البرمجة التي تمتد لساعات.

و قد فتحت مدرسة 1337، ، أبوابها بخريبكة في يوليوز 2018، وتعمل حاليا على تكوين حوالي 300 تلميذ من جميع أنحاء المملكة والعديد من الدول الإفريقية.

و ذكر البلاغ أن المنهج التعليمي بمدرسة 1337، الذي يرتكز على استراتيجية ” التعلم بالأقران ” التي تمنح الطلاب مسؤولية وحرية بناء مناهجهم التعليمية، واكتساب المعارف ونقل خبراتهم إلى الآخرين، يستند على مبدأ استخدام آليات ألعاب الڤيديو للتعلم.

وأوضح انه في مدرسة 1337، ليست هناك سنة دراسية، وإنما مستويات للخبرة، حيث يتبع كل طالب الإيقاع الخاص به، مضيفا ان المدرسة تبقى مفتوحة على مدار ساعات اليوم ، و طيلة ايام الاسبوع بما في ذلك أيام العطل الرسمية، إذ ليس هناك أساتذة ولا دروس ولا كتب، بل يعمل الطالب على مشروع معين وهو بذلك سيد قراراته ومسؤولا عن تطوير خبراته.

وبخصوص شروط الولوج فإن سن الالتحاق في محدد بين 18 و 30 سنة ،ولا يشترط توفر الدبلوم أو المستوى الدراسي ،و التدريب مجاني للجميع.

وعن عملية الانتقاء ، يفيد بلاغ بأن لا يوجد اختبار كتابي، أو أسئلة في الثقافة العامة أو مهارات الكمبيوتر، ولكن هناك اختباران عبر الأنترنيت استنادا إلى المنطق والذاكرة، مبرزا أنه يتم إرسال بريد إلكتروني يؤكد نجاح أو فشل الاختبار إلى مقدم الطلب.

وتطمح مدرسة 1337، التي تتواجد بالمدينة الخضراء محمد السادس في قلب النظام البيئي لجامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية، إلى أن تكون لبنة مكملة لرسالة مجموعة المكتب الشريف لفوسفاط وجامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية المتمثلة في تطوير المعرفة، والابتكار و التكنولوجيا، بهدف خلق محور مبتكر على المستوى الوطني، والإفريقي والدولي.

و قد شرعت مجموعة المكتب الشريف للفوسفاط ، بصفتها مؤسسة ملتزمة بتطوير أنظمتها البيئية ، في إنشاء مدارس من الجيل الجديد ترتكز على الرقمنة والمهن المستقبلية، حيث تم إنجاز مبادرات 1337 ( خريبكة وابن جرير ) ويوكود ( اليوسفية ) في إطار برنامج (أكت4 كومينيتي ) وشملت إلى حدود اليوم حوالي 400 شاب، إذ مع حلول نهاية 2019، سيواصل أكثر من 1000 شاب دراستهم في مجال الرقمنة والمهن المبتكرة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة