مخزن سري لحليب “العبار” يستنفر السلطات وهذا ما تمّ حجزه

حرر بتاريخ من طرف

اقتحمت اللجنة الإقليمية المختلطة لمراقبة الجودة والأسعار في عمالة إنزكان أيت ملول، مساء أمس الجمعة، مخزنا سريا في حي تراست، يستغله صاحبه كمستودع لتخزين، وتحويل، وتفريغ مادة الحليب، ومشتقاته، دون ترخيص من الإدارة المختصة.

ووفق مصادر محلية، فإن اللجنة حجزت حوالي 1000 كيلوغرام من مادتي الحليب، واللبن، حيث حررت محضرا حول الادخار السري ضد القوانين المعمول بها، مع منع المعني بالأمر من ممارسة هذا النشاط الذي يزاوله دون ترخيص من المصالح المختصة.

وأشارت المصادر ذاتها، أن اللجنة سجلت خروقات عدة، أهمها كون المادة الأولية للحليب مجهولة المصدر، وعملية التخزين تتم في ظروف غير صحية.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة