مخرجة فرنسية تفوز بالأسد الذهبي بمهرجان البندقية

حرر بتاريخ من طرف

أسدل الستار ليلة أمس السبت على الطبعة 78 من مهرجان البندقية السينمائي، التي شهدت مشاركة مكثفة وتنافسا كبيرا بين إنتاجات سينمائية من مختلف البلدان، وذلك من أجل الظفر بجائزة الأسد الذهبي وباقي جوائز هذه الاحتفالية السينمائية العريقة.

فازت المخرجة الفرنسية من أصل لبناني أودري ديوان (41 عاما) مساء أمس السبت بجائزة الأسد الذهبي في مهرجان البندقية السينمائي، عن فيلمها “ليفنمان” (“هابينينغ” أو “الحدث”) الذي يروي قصة امرأة تجهض سرا في فرنسا.

تدور أحداث هذا العمل المتوج، المقتبس من سيرة ذاتية تحمل العنوان نفسه للروائية أني إرنو، خلال ستينات القرن العشرين قبل تشريع الإجهاض في فرنسا. إذ يظهر مسيرة طالبة شابة حامل تؤدي دورها الفرنسية الرومانية أناماريا فارتولومي.

وعادت جائزة أفضل إخراج لفيلم “ذي باور أوف ذي دوج” للمخرج جين كامبيون من نيوزيلندا، في حين توج بجائزة أفضل سيناريو ماجي جيلينهال عن فيلم “ذي لاست دوتر” من الولايات المتحدة الأمريكية.

ومنحت لجنة التحكيم جائزتها لفيلم “ذي هاند أوف جاد” للمخرج باولو سونتينو من إيطاليا، إضافة إلى منحها جائزة خاصة لفيلم “إيل بوكو” للمخرج ميكيلانجلو فرامارتينو من إيطاليا.

وانتزعت الممثلة بينيلوبي كروز جائزة أفضل أداء نسائي، عن دورها في “مادريس باراليلاس” للمخرج بيدرو ألمودوفار من إسبانيا. في الوقت الذي حظي جون أرسيلا بجائزة أفضل أداء رجالي عن دوره في فيلم “أون ذي جوب: ذي ميسينج إيت” للمخرج إريك ماتي من الفيليبين.

وعلى غرار دوراته السابقة، فإن النسخة 78 من مهرجان البندقية السينمائي منحت جائزة “مارتشيلو ماستروياني” الخاصة بأفضل موهبة واعدة للممثل فيليبو سكوتي عن دوره في فيلم “ذي هاند أوف جاد” للمخرج باولو سورنتينو من إيطاليا.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة