مختل عقليا يروع المصلين بمسجد بالشويطر ومطالب بتدخل السلطات

حرر بتاريخ من طرف

يعاني المصلون بمسجد مولاي جعفر بالشويطر بضواحي مراكش، الأمرّين بسبب شخص تبدو عليه علامات الإضطراب النفسي، يتردد بشكل شبه يومي على المسجد المذكور، ويقوم بترويع المصلين بشتى الطرق، وهو الأمر الذي يبطل أحد أركان الصلاة، المتعلق بالطمأنينة.

وقال متضررون في اتصال بـ”كشـ24″، إن المختل المذكورة تحول إلى مصدر رعب وخوف بالنسبة للمصلين، بسبب العدوانية التي تنتابه بين الفينة والأخرى، حيث يدخل المسجد ويعمد إلى القيام بحركات غير لائقة، ويتلفظ في بعض الأحيان بكلام نابي وخادش للحياء، كما يقوم بخلع جميع ملابسه وسط حرمة المسجد.

وأضاف المتضررون، أنهم لجؤوا إلى إغلاق باب المسجد في خلال إقامة الصلاة كحل، تفاديا لدخوله المسجد أثناء الصلاة، غير أن هذا الحل احتج عليه عدد من المصلين الذين يقصدون المسجد ويجدون أبوابه موصدة.

ولفت المصدر ذاته، إلى أنهم تقدموا بمجموعة من الشكايات إلى السلطات المحلية، والدرك الملكي، غير أنها لم تلقى آذانا صاغيا، مشيرا إلى أنه يتم ردعه من طرف السلطات لفترة قصيرة ثم يعاودون تركه، ويعود إلى ممارساته المذكورة.

وطالب المعنيون بالأمر السلطات المعنية من أجل تدخل عاجل لوضع حد لما يطالهم من طرف “المختل” المذكور وإحالته على إحدى المؤسسات الصحية المختصة.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة