محاولة الاجهاز على بقعة مخصصة لمركز صحي تثير الاستياء بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

عبر عدد من المهتمين بمنطقة المحاميد بمراكش، عن استغرابهم من المساعي للاستيلاء على بعقة أرضية مخصصة لتشييد مركز صحي لفائدة ساكنة تجزئة الضاوي والاحياء المجاورة لها بملحقة اسكجور، والدفع نحو تخصيصها لانجاز مشاريع اخرى.

وحسب اتصالات مهتمين بـ”كشـ24″ فإن بعض الفعاليات الجمعوية تسعى للاستفادة من محلات تجارية وذلك من خلال دعم فكرة انجاز سوق بدل انجاز المركز الصحي، الذي خصصت له البقعة الارضية أصلا، وهو ما أثار حفيظة مهتمين بالشأن المحلي، خصوصا مع الانباء عن استعداد جهات معينة لجمع التوقيعات لطلب إنشاء السوق في البقعة الارضية المعنية .

ووفق المعطيات التي توصلت بها “كشـ24” فإن البقعة رقم 55 والتي تبلغ مساحتها ازيد من 4300 متر مربع مخصصة في تصميم التهيئة الخاص بالمنطقة لانجاز مركز صحي أمام مؤسسة المهدي بنبركة التعليمية، وهو الامر الذي يتشبت به الساكنة، حيث سبق لها أن رفضت مقترحا بتبليطها لينشط فوقها الباعة المتجولون، الا أن لوبي معين يحاول الالتفاف على الرفض المذكور بإعادة الباعة عنوة للمكان، من خلال إقتراح انجاز سوق وسط حديث عن طمع الساعين وراء الفكرة، في الحصول على مقابل من خلال الاستفادة من محلات بالسوق المفترض.

وتطالب الساكنة بالحفاظ على الوعود التي قطعت من قبل خلال تشييد التجزئة، والاستفادة من خدمات المركز الصحي الموعود وتشييد مدرسة ابتدائية إضافية بالنظر لتزايد الكثافة السكانية بالمنطقة، بدل تشييد مشاريع تشتم وراءها تلاعبات ومساومات لا تخدم الساكنة بقدر ما تخدم فئات معينة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة