محامي بهيئة مراكش يكفر ناشطا حقوقيا والجمعية المغربية لحقوق الإنسان تشجب

حرر بتاريخ من طرف

محامي بهيئة مراكش يكفر ناشطا حقوقيا والجمعية المغربية لحقوق الإنسان تشجب
وقالت الجمعية في بيان لها توصلت “كش24” بنسخة منه، إن زميل الأستاذ تاشفين في المهنة “استعمل في الهجوم خطابا تحريضيا على الكراهية ، و ماسا بحرية المعتقد و الضمير ، و يستبطن في داخله الوعد و الوعيد، ناهيك عن السب و القدف و التهديد ، خطاب ينهل من نظريات أعداء حقوق الانسان، و لا يمت بصلة للممارسين في مهنة المحاماة، باعتبارهم من حماة حقوق الإنسان و المدافعين عنها”.
 
نص البيان:
 
الجمعية المغربية لحقوق الانسان 
فرع المنارة ـ مراكش ـ 
 
ــــــــــــــــــــــــــــ بـــــيـــــــان ــــــــــــــــــــــ
شجبنا القوي لخطاب التحريض على الكراهية و المس برفيقنا عضو الجمعية عبد الاله تاشفين .
 
 تعرض الأستاذ عبد الاله تاشفين، المحامي بهيئة مراكش ، عضو الجمعية المغربية لحقوق الانسان، فرع المنارة، مراكش، وأحد المدافعين والمازرين لضحايا الانتهاكات بالمدينة ، الى هجوم من طرف أحد المحامين، وقد استعمل في الهجوم خطابا تحريضيا على الكراهية ، وماسا بحرية المعتقد والضمير ، ويستبطن في داخله الوعد والوعيد، ناهيك عن السب والقدف والتهديد ، خطاب ينهل من نظريات أعداء حقوق الانسان، ولا يمت بصلة للممارسين في مهنة المحاماة، باعتبارهم من حماة حقوق الانسان والمدافعين عنها .
اننا في مكتب فرع المنارة للجمعية المغربية لحقوق الانسان، نستغرب لجوء محام الى مثل هذه الخطابات المسيئة للقيم الانسانية النبيلة ، ونلعن ما يلي : 
 
ـ تضامننا مع الأستاذ عبد الاله تاشفين ، عضو الجمعية ، و أحد المدافعين و المازرين لضحايا انتهاكات حقوق الانسان . 
 
ـ شجبنا للتصريحات الصادرة ضد عضو الجمعية المغربية لحقوق الانسان فرع المنارة ، الأستاذ عبد الاله تاشفين ، التي تفضح التنكر للقيم الكونية لحقوق الانسان ، و الداعية الى التمييز القائم  على أساس الدين، و المحرضة على الكراهية و المتنكرة للنضال المستمر للمحامين من اجل الدفاع عن الديمقراطية و حقوق الانسان .
 
ـ دعوتنا كافة الهيئات الديمقراطية، و الحركة الحقوقية، و هيئة المحامين بمراكش الى التصدي لمثل هذه الخطابات المتعارضة مع المنظومة الحقوقية، و مواجهة استعمال و اسغلال الدين في المجال العام .
عن المكتب

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة