محامي بطمة يكشف الأسباب التي أدت إلى إدانتها بالسجن

حرر بتاريخ من طرف

أكد النقيب، عبد اللطيف بوعشرين، في ندوة صحفية حضرتها المغنية دنيا بطمة، أن سبب إدانة الأخيرة لا صلة له بحساب حمزة مون بيبي، بل و بمتابعتها من طرف سعيدة شرف، والمصممة سهام بادة، المعروفة بلقب سلطانة.

وأوضح بوعشرين، أن متابعة بطمة من طرف القضاء جاء بعد استقبالها في أحد المواقع رفقة سيمو بنبشير، حيث أدلى الأخير بتصريحات تحمل عبارات سب، وقذف، وهو ما أثار ضحك دنيا كرد فعل، ليتم اعتبار ذلك مساندة له، وتواطئا معه.

وكشف المتحدث ذاته سببا آخر لإدانة بطمة، وهو حينما أجرت محادثة حول زواج سعيدة شرف، وعلقت على وضعها بـ “مسكينة”، بعدما علمت رفض ابنها الصغير هذا الزواج.

بوعشرين أورد سببا ثالثا، ويتعلق بتوجيه بطمة، تحية إلى الحساب الشهير “حمزة مون بيبي”، على الرغم من أنه كان في بدايته، ويقوم بأعمال خيرية.

من جانبها، نفت بطمة وجود أي صلة لها مع واقعة سرقة هاتف المصممة سلطانة، ولم يسبق لها الرد عليها، على الرغم من هجومها عليها، وعلى ابنتها الصغيرة.

يذكر أن محكمة الإستئناف بمراكش، قد قضت يوم الأربعاء 27 يناير الجاري، برفع العقوبة الإبتدائية الصادرة في حق المغنية دنيا بطمة، من 8 أشهر إلى سنة حبسا نافذا وغرامة قدرها عشرة الآف درهم ومتابعتها بتهم السب، والشتم، والتشهير.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة