مجلس المستشارين يسائل العثماني عن الحماية الاجتماعية والنهوض بقطاعي السياحة والصناعة

حرر بتاريخ من طرف

قرر مكتب مجلس المستشارين اختيار موضوعي “الحماية الاجتماعية” و”النهوض بقطاعي السياحة والصناعة” محورين للجلسة الشهرية المقبلة لمساءلة رئيس الحكومة، والتي حدد المكتب عقدها يوم 15 دجنبر المقبل.

وحسب بلاغ لمجلس المستشارين، صدر إثر اجتماع عقده مكتب المجلس عن بعد برئاسة رئيس المؤسسة التشريعية السيد عبد الحكيم بن شماش، فقد قرر المكتب أيضا إحالة النصوص التشريعية التي توصل بها المجلس من مجلس النواب على اللجان المختصة. ويتعلق الأمر بمشروع قانون المالية رقم 65.20 للسنة المالية 2021؛ ومشروع قانون رقم 74.19 يتعلق بإعادة تنظيم أكاديمية المملكة المغربية؛ ومشروع قانون رقم 66.20 بتغيير وتتميم القانون رقم 46.02 المتعلق بنظام التبغ الخام والتبغ المصنع.

كما قرر مكتب المجلس، يشير البلاغ، عقد جلسة عامة يوم غد الثلاثاء مباشرة بعد حصة الأسئلة الشفهية، للدراسة والتصويت على مقترح قانون يرمي إلى تغيير وتتميم المادة 202 من القانون رقم 31.08 الصادر بتنفيذه الظهير الشريف رقم 1.11.03 بتاريخ 14 من ربيع الأول 1432 (18 فبراير 2011) القاضي بتحديد تدابير لحماية المستهلك؛ ومشروع القانون رقم 08.19 يقضي بتغيير وتتميم القانون رقم 38.12 المتعلق بالنظام الأساسي لغرف التجارة والصناعة والخدمات.

وفي ارتباط بالموضوع، تقرر دعوة ندوة الرؤساء إلى الاجتماع يوم غد الثلاثاء على الساعة الحادية عشرة صباحا لتنظيم المناقشة في أشغال الجلسة التشريعية.

وبخصوص أشغال اللجان، فقد صادق مكتب المجلس على الجدولة الزمنية المعتمدة للدراسة والتصويت على مشروع قانون المالية رقم 65.20 للسنة المالية 2021، وذلك وفق ما يلي: دراسة مشروع قانون المالية من لدن لجنة المالية والتخطيط والتنمية الاقتصادية (17 – 23 نونبر الجاري)؛ ومواصلة دراسة مشروع قانون المالية ومناقشة مشاريع الميزانيات الفرعية أمام اللجان الدائمة (24 نونبر – 03 دجنبر )؛ والدراسة والتصويت على مشروع قانون المالية أمام الجلسات العامة يومي 4 و5 دجنر المقبل.

وعلى صعيد الدبلوماسية البرلمانية، فقد اتخذ مكتب المجلس قرارا بالمشاركة عبر تقنية التناظر المرئي في أشغال “المنتدى البرلماني حول تداعيات كوفيد 19 على تنفيذ أهداف التنمية المستدامة ودور البرلمانيين” المنظم من قبل كل من المكتب الجهوي لبرنامج الأمم المتحدة للتنمية في المنطقة العربية، واللجنة الاقتصادية والاجتماعية لغرب آسيا، والاتحاد البرلماني الدولي، والبنك الإسلامي للتنمية، وذلك يوم 20 نونبر 2020.

كما قرر مكتب المجلس التوقيع على مذكرة تفاهم مع المعهد الباكستاني للخدمات البرلمانية الذي يوفر دورات تكوينية لفائدة أعضاء وموظفي البرلمانات في المجالات الرئيسية للعمل البرلماني.

وعلى صعيد آخر، وفي ارتباط بالتدابير الاحترازية والوقائية للحد من تفشي وباء كورونا، فقد اتخذ مكتب المجلس قرارا بوضع برنامج للتعقيم المكثف والدائم لمقرات المجلس، طيلة فترة دراسة مشروع قانون المالية لسنة 2021، مع تشديد التدابير ذات الصلة بمراعاة التباعد الجسدي والعمل عن بعد لتفادي الاختلاط بين موظفي المجلس.

يذكر بأنه في مستهل هذا الاجتماع، توقف أعضاء مكتب المجلس عند تطورات الوضع بالمعبر الحدودي الرابط بين المملكة المغربية والجمهورية الإسلامية الموريتانية الشقيقة، حيث جدد رئيس المجلس وأعضاء المكتب التأكيد على تثمينهم ودعمهم للخطوات الوطنية المسؤولة والنبيلة التي يقودها جلالة الملك محمد السادس، القائد الأعلى ورئيس أركان الحرب العامة للقوات المسلحة الملكية، لصيانة وحدة الوطن وضمان الأمن والاستقرار بكافة تراب المملكة المغربية وضمنها الأقاليم الجنوبية.

وفي هذا الصدد، جدد رئيس المجلس وأعضاء المكتب التأكيد عن اعتزازهم ومباركتهم للعمليات السيادية الحازمة التي قامت بها القوات المسلحة الملكية، في إطار الشرعية الدولية وبما يتوافق مع مضمون قرار مجلس الأمن رقم 2548، الذي يدعو، بشكل واضح وحازم، إلى احترام وقف إطلاق النار ووقف الأعمال الاستفزازية التي تستهدف زعزعة الاستقرار بالمنطقة.

وفي ذات السياق، جدد رئيس المجلس وأعضاء المكتب التعبير عن اعتزازهم بالروح الوطنية العالية والتعبئة المجتمعية الشاملة والإجماع الوطني الثابت والدائم وراء جلالة الملك، التي أبانت عنها مختلف مكونات الشعب المغربي.

وأكدوا على أن الممارسات الاستفزازية والأعمال التخريبية والإرهابية التي قامت بها المليشيات والعصابات المسلحة التابعة للكيان الوهمي، لا يمكنها بأي حال من الأحوال أن تنال من وحدة واستقرار المغرب، ولا المساس بمسيرته التنموية والمشاريع والأوراش الكبرى التي أطلقها جلالة الملك محمد السادس بالأقاليم الجنوبية، والتي رسخها وأكدها جلالته في خطابه السامي الأخير بمناسبة ذكرى المسيرة الخضراء المظفرة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة