مباراة ودية بمراكش تجمع صحافيين مغاربة ونظرائهم الأفارقة على هامش منافسات “الشان” + صور

حرر بتاريخ من طرف

احتضن ملحق الملعب الكبير لمراكش، صباح أمس السبت، مباراة ودية في كرة القدم، جمعت بين صحفيون مغاربة يمثلون منابر إعلامية وطنية ومحلية، ونظرائهم الأفارقة أغلبهم ينحدرون من الكوت ديفوار، وذلك على هامش منافسات كأس إفريقيا للاعبين المحليين التي تحتضنها المملكة.

وتميزت المباراة التي نظمت تحت شعار”إفريقيا توحدنا وتؤاخينا” بحضور أعضاء من اللجنة المحلية لتنظيم كأس افريقيا للاعبين المحليين بمراكش، والمدير الجهوي لوزارة الشباب والرياضة بجهة مراكش آسفي، ومدير إدارة المركب الكبير لمراكش، وبعض المسؤولين الرياضيين.
 

وسادت المباراة التي نظمت بمبادرة من المكتب المحلي للرابطة المغربية للصحافيين الرياضيين بمراكش، روح المحبة والاخوة، وانتهت في جو من المرح وبروح رياضية بين اللاعبين المشاركين، ما خلف ارتياحا ممزوجا بالفرحة المتبادلة بين الصحافيين المغاربة ونظرائهم من دول جنوب الصحراء.

وتندرج هذه المباراة التي استحضر من خلالها اللاعبون المشاركون امجاذ وذكريات الماضي، في إطار التواصل وتوطيد وربط أواصر الصداقة والعلاقة بين الصحافيين الرياضين المغاربة ونظرائهم الأفارقة.
 

وساهم في إنجاح هده التظاهرة الرياضية كل من اللجنة الجهوية للتحكيم بعصبة الجنوب، وعناصر الدرك الملكي والوقاية المدنية، إضافة إلى المديرية الجهوية لوزارة الشباب والرياضة بجهة مراكش آسفي.

وحسب المنظمين، فإن المباراة بلغت الأهداف المرجوة منها، وشكلت مناسبة لتعميق العلاقة بين الصحافيين من مختلف البلدان الإفريقية، مشيرين إلى أن المباراة أكدت على وحدة الصف بين الصحافيين الرياضيين المغاربة ونظرائهم الأفارقة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة