“لوائح العائلات”.. اشباعتو يرشح نفسه بجهة درعة ويزكي ابنه بميدلت

حرر بتاريخ من طرف

بعد تزكية امحند العنصر، الأمين العام لحزب الحركة الشعبية، لنفسه للترشح مجددا لمجلس جهة فاس ـ مكناس، وتزكية نجله، حسن العنصر، للترشح وكيلا لـ”السنبلة” للانتخابات التشريعية في دائرة بولمان، قرر سعيد اشباعتو، بدوره، أن يزكي نفسه باسم حزب التجمع الوطني للأحرار للترشح لمجلس جهة درعة ـ تافيلات، وأن يزكي نجله، مروان اشباعتو، وكيلا للائحة “الأحرار” في دائرة ميدلت للانتخابات التشريعية القادمة.

ويتولى اشباعتو المنسق الجهوي لحزب “الأحرار” بجهة درعة ـ تافيلالت، وعرف عنه، في السنين الأخيرة، انخراطه في معارضة “الأعيان” بالجهة لرئيس الجهة، الحبيب الشوباني، عن حزب العدالة والتنمية.

وكان سعيد اشباعتو، أستاذ الاقتصاد في الجامعة، قد تم استوزاره في عهد حكومة الوزير الأول الأسبق، عبد الرحمان اليوسفي. وتنقل بين الحركة الشعبية واللحركة الوطنية الشعبية والاتحاد الاشتراكي، قبل أن يستقر به الأمر منذ سنوات في حزب التجمع الوطني للأحرار. وترأس سابقا مجلس جهة مكناس ـ تافيلالت.

ورغم المسؤوليات الوزارية والانتدابية التي تولاها، إلا أن حصيلته في خدمة الجهة، وخدمة مدينة ميدلت، ظلت ضعيفة، حسب منتقديه. ويعتزم اشباعتو، طبقا للمصادر ذاتها، مساعدة ابنه لصنع مساره السياسي، عبر الدفع فيه للانتخابات التشريعية، وإيصاله إلى البرلمان، كما هو الشأن بالنسبة لعدد من أعيان السياسة بالمغرب، والذين يتهمون بتحويلهم الأحزاب إلى شأن عائلي، مما يزيد من نفور المواطن من العمل الحزبي، ويكرس فقدان المصداقية للانتخابات ولعمل المجالس المنتخبة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة