لشكر يدعو من الصويرة إلى الانخراط في عمل سياسي على أساس “نضال القرب

حرر بتاريخ من طرف

لشكر يدعو من الصويرة إلى الانخراط في عمل سياسي على أساس
دعا الكاتب الاول للاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، إدريس لشكر، اليوم السبت بالصويرة، إلى الانخراط في عمل سياسي على أساس “نضال القرب”، وذلك بمناسبة انعقاد المؤتمر الإقليمي للحزب.

وشدد لشكر في كلمة بمناسبة افتتاح هذا المؤتمر، الذي انعقد تحت شعار “من أجل إقليم مندمج في بيئته الجهوية في أفق تحقيق تنمية مستدامة”، على أهمية اتباع مقاربة تعتمد على التواصل المستمر مع السكان والتجاوب مع انشغالاتهم والانخراط في أنشطة تكرس مبدأ التضامن، وكذا إطلاق برامج لفائدة المواطنين والانفتاح على التقنيات الجديدة، وتشجيع قيم الحرية والديمقراطية في صفوف الشباب، وتعزيز مشاركة المرأة في الحياة السياسية على مستوى الجهات.

وأبرز لشكر أن انعقاد هذا المؤتمر الإقليمي يشكل مرحلة هامة في مسلسل الارتقاء بهياكل الحزب، مؤكدا في نفس السياق على الأهمية التي يضطلع بها إقليم الصويرة، الذي يزخر بالعديد من المؤهلات الاقتصادية، فضلا عن بعده الرمزي باعتباره يجسد مثالا للتنوع الثقافي والتماسك الاجتماعي.

وشدد في هذا الصدد، على ضرورة تمكين هذه الجهة من الاوراش التنموية التي يجري تطويرها على المستوى الوطني وتأهيل أفضل للموارد الطبيعية للاقليم، بما يمكن من تطوير أنشطة من شأنها الارتقاء بالتنمية الاقتصادية للجهة.

من جهة أخرى، ذكر المسؤول الحزبي بالدينامية التي تم إطلاقها خلال المؤتمر التاسع للحزب والهادفة إلى الارتقاء بالحزب، مسجلا في نفس السياق بمكاسب الإصلاحات الدستورية الأخيرة التي بشارها المغرب وكذا التحديات الواجب رفعها لتنفيذها.

يشار إلى أن جدول أعمال هذا المؤتمر الإقليمي، الذي شهد مشاركة حوالي 300 عضوا يمثلون 15 فرعا موزعا على إقليم الصويرة، شمل على الخصوص دراسة والتصويت على التقريين الأدبي والمالي ومناقشة الملفات المعروضة على المؤتمر والمتعلقة حول مختلف القطاعات، فضلا عن انتخاب الأمانة الإقليمية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة