لدغة أفعى سامة ترسل حاملا إلى المستعجلات بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

نقلت سيدة حامل تبلغ من العمر 33 سنة، صباح يومه الإثنين 25 يونيو، على وجه السرعة بواسطة مروحية طبية تابعة لوزارة الصحة بالمستشفى الإقليمي بورزازات، إلى المستشفى الجامعي محمد السادس بمراكش، من أجل إخضاعها للعلاج بعد تعرضها للدغة أفعى سامة بدوار “دو عبيد” بالجماعة الترابية النقوب بإقليم زاكورة حيث تقطن رفقة أسرتها.

وحسب مصادر محلية، فإن السيدة حامل في شهرها التاسع، وتعرضت للدغة أفعى سامة على مستوى قدمها اليسرى، صباح أول أمس الأحد، بينما كانت تقوم برعي الأغنام بجبال “صاغرو”، حيث تم نقلها على دابة لأزيد من 4 ساعات ثم على متن سيارة إسعاف قبل الوصول إلى مستوصف “النقوب”، غير أن افتقاره لمضاد لسموم الأفاعي، عجل بنقلها مرة أخرى عبر سيارة إسعاف إلى المركز الاستشفائي الإقليمي سيدي احساين بورزازات، من أجل تلقي العلاجات اللازمة.

وأشارت المصادر ذاتها، أن حالة  السيدة الحامل وجنينها في وضعية جد حرجة، وذلك بعد أن استغرق وصولها للمستشفى عدة ساعات، تنقلت خلالها على متن دابة وسيارتي إسعاف من العاشرة صباحا إلى الرابعة عصرا.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة