لجنة تحقق في نفوق أعداد كبيرة من الأسماك ببحيرة “سيدي بوغابة”

حرر بتاريخ من طرف

شهدت بحيرة “سيدي بوغابة” نواحي القنيطرة، نفوق أعداد كبيرة من الأسماك، لاسيما من فصيلة “البوري”؛ في واقعة أثارت قلق نشطاء بيئيين، ولازالت أسبابها مجهولة.

وبعد النفوق الجماعي لكميات كبيرة من الأسماك ببحيرة “سيدي بوغابة” دفعت المديرية الإقليمية للمياه والغابات بالقنيطرة، بلجنة مختلطة تتكون من ممثلي السلطات المحلية بالمهدية وقطاع المياه والغابات ودورية من الدرك الملكي للبيئة والمكتب الوطني للسلامة الصحية، إلى عين المكان.

وفي هذا الإطار تم أخد العينات اللازمة من أجل تحليلها في المختبر، للكشف عن أسباب هذه الظاهرة ومن أجل إيجاد الحلول العاجلة لتفادي تكرارها.

يشار إلى أن مياه البحيرة تغير لونها إلى الأخضر؛ وذلك في انتظار نتائج التحليلات المخبرية، التي ستؤكد ما إذا كانت للواقعة علاقة بسموم أو مواد ملوثة بالنهر أو عوامل أخرى.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة