لاعبو المنتخب المغربي يعيشون جحيما في بورجونتي بالغابون قبيل مباراة مصر

حرر بتاريخ من طرف

أفادت مصادر أن لاعبي المنتخب الوطني لكرة القدم، يعيشون جحيما في بورجونتي، قبل مباراة مصر بعد غد الأحد، برسم ربع نهاية كأس إفريقيا 2017.

وأكدت المصادر  ذاتها من الغابون، أن بعثة المنتخب ظلت تنتظر 4 ساعات في مطار أوييم، بعدما تم إبلاغها بتأخر موعد رحلة الطائرة إلى بورجونتي، إذ احتج الطاقم التقني بقيادة هيرفي رينار على المنظمين بقوة.

وصدم لاعبو المنتخب عند وصولهم إلى بورجونتي، بغياب أسرة كافية في الفندق من أجل وضع أمتعتهم، ليرفضوا جميعا المكوث فيه، مكتفين بالجلوس في البهو.

وبحسب موقع يومية “الصباح” فقد احتج فوزي لقجع، رئيس الجامعة الملكية على المنظمين والمسؤولين بالكونفدرالية الإفريقية، إذ طالبهم باحترام الضوابط المعمول بها في المنافسات القارية.

وقدمت الكونفدرالية الإفريقية اعتذارا رسميا للجامعة، بسبب ما حدث في رحلة “الجحيم” من أوييم إلى بورجونتي.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة