كّاليك “كوب22″… “قيسارية” بمراكش تغرق وسط قادورات الصرف الصحي والمتضررون يصطدمون بتجاهل المسؤولين

حرر بتاريخ من طرف

على بعد أشهر قليلة من احتضان مراكش لقمة المناخ “كوب22″، يعيش تجار “قيسارية” برادة بالوحدة الثانية بالدوديات منذ نحو سنة وضعا مأساويا بفعل اجتياح قادورات الصرف الصحي لهذا المرفق التجاري.

وقال متضررون في اتصال بـ”كشـ24″، إن سكان عمارة وقيسارية برادة توجهوا بشكايات إلى السلطة المحلية ورئيس مقاطعة جليز يطالبون من خلالها بالتدخل من أجل إيجاد مشكل للقنوات التي تنفث قادوراتها وسط الفضاء التجاري المذكور، غير أن شكايتهم تصطدم بتجاهل الجهات المسؤولة.
   
وأضاف المتصلون أن مجموعة من المتضررين توجهوا صباح يومه الخميس الى مقر مقاطعة جليز بشارع محمد السادس من أجل لقاء رئيس المقاطعة عبد السلام السيكوري، غير أن الأخير اعتذر عن استقبالهم بدعوى انشغاله في اجتماع.

وأكد تجار للجريدة، أن مشكل تسرب قادورات الصرف الصحي أضرت بالقيسارية وبرواجها الإقتصادي بعد امتناع زبنائها بفعل الروائح الكريهة والمخاطر البيئية عن ارتيادها، ناهيك عن الأضرار الصحية التي تهدد التجار وساكنة الإقامة بسبب هذا المشكل. 

وطالب المتضررون عبر “كشـ24” الجهات المسؤولة من أجل تحرك عاجل لوضع حد لهذا المشكل.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة