“كوب 26”.. الاحتفاء بالشباب المغاربة عن عملهم في مواجهة تغير المناخ

حرر بتاريخ من طرف

احتفي في الرباط ، اليوم الخميس ، بثلاثة شبان مغاربة اختيروا للمشاركة في كل من مؤتمر قمة الأطراف ال26 المعني بتغير المناخ (كوب 26)، المقرر في غلاسكو شهر نونبر المقبل، والاجتماع التحضيري لهذه القمة المرتقب في شتنبر الجاري بميلانو.

ويتعلق الأمر بحسناء باخوش وحاتم أزناك ومنال بيدار، الذين كانوا ضيوف حفل افتراضي نظم بمبادرة من السفارة البريطانية بالرباط بتعاون مع المجلس الثقافي البريطاني ومكتب الأمم المتحدة بالمغرب وسفارة إيطاليا، تم خلاله إطلاق رسالة الشباب العالمية على الإنترنت.

وحسب المنظمين، فإن هذا الحفل هدف إلى تشجيع الشباب في جميع أنحاء العالم على إضافة أسمائهم إلى الرسالة العالمية للشباب، والاستشناس بالآراء المستقاة من هذه الرسالة في المناقشات الجارية مع واضعي السياسات في الفترة الجارية التي تسبق (كوب 26) وحتى أثناء انعقاده.

وقالت حسناء باخوش وهي المنسقة الوطنية لوفد الشباب المغاربة إلى (كوب 26)، إن “هؤلاء قادرون على دعم ومواكبة التغيير، بل والمشاركة في اتخاذ القرارات من أجل حماية البيئة التي تتهددها المخاطر المرتبطة بالتلوث”.

وتابعت الشابة باخوش في تصريح للصحافة، أن تحذيرات أطلقها الأمين العام للأمم المتحدة في تقريره الأخير حول التغيرات المناخية، معربة عن الأمل في أن تتكلل مشاركة الوفد المغربي إلى قمة غلاسكو بالمساهمة في إنجاح هذا الحدث الكوني الذي هو (كوب 26).

وأشاد سفير بريطانيا بالمغرب سيمون مارتان من جهته، بالتعاون بين المملكتين في مجال حماية البيئة، مؤكدا أن هذا الحفل “خطوة مهمة في التحضير ل(كوب 26)، التي ستتخذ فيها قرارات لمواجهة الاحتباس الحراري”.

وأكد مارتان أن “المغرب يوجد في مقدمة البلدان التي تعمل من أجل التصدي لظاهرة تغير المناخ”، مضيفا أن المملكة وضعت دوما مبادرات في المجال يمكن لكافة البلدان الاستلهام منها.

وبدوره، اعتبر السفير الإيطالي في الرباط أرماندو باروكو أن “المغرب ليس له ما يتلقاه من دروس على مستوى حماية البيئة، وكافة بلدان العالم تتذكر نتائج وأهمية كوب 22 بمراكش”.

وذكر باروكو بأن “هذا اللقاء فرصة لإثارة انتباه العالم بشأن النتائج التي سنحصل عليها في كوب 26، سواء في غلاسكو أو خلال محطة ميلانو، والتي سيتوصل إليها الشباب من أجل الشباب”.

ورسالة الشباب العالمية بشأن العمل المناخي هي دعوة إلى العمل من جانب الشباب على مستوى العالم، والتحدث مباشرة أمام الزعماء المشاركين في مؤتمر الأمم المتحدة ال26 بشأن تغير المناخ (كوب 26 ) في غلاسكو.

وقد جاءت توصيات الرسالة نتيجة عمل بحثي واسع النطاق بين المجلس الثقافي البريطاني ومنظمة “كاطاليست المجتمعية” غير الربحية، اعتمدت منهجيته على الاستعانة بمصادر جماهيرية لجمع آراء 8 آلاف من الشباب وتجاربهم وتطلعاتهم في 23 بلدا.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة