“كلاب مسعورة” تهدد ساكنة أغواطيم بإقليم الحوز

حرر بتاريخ من طرف

تعرض مجموعة من الأشخاص بمركز الجماعة الترابية أغواطيم، بإقليم الحوز، في الأيام الأخيرة، للهجوم من طرف الكلاب الضالة التي أصابها داء السعار، المعروف لدى آهل المنطقة بـ “اسيض”، مما خلف هلعا ورعبا في قلوب الساكنة التي تتخوف من أن يقلى أبناؤها الصغار المصير نفسه.

وكانت الجماعة قد شهدت، مؤخرا، هجوم كلاب مسعورة على أطفال، ما تسبب في إصابتهم بجروح خفيفة دون نقلهم إلى المستشفى لتلقي العلاجات الضرورية لعدم خطورة إصاباتهم.

وعبّرت ساكنة مركز أغواطيم ونواحيها عن استيائها من استفحال ظاهرة انتشار الكلاب الضالة بمختلف والدواوير التابعة لأغواطيم، ما أصبح يشكل خطرا حقيقيا على أمن وسلامة السكان، خصوصا المسنين والأطفال.

وطالبت ساكنة المنطقة المستهدفة من هذه الكلاب السلطات، ومتدخلين آخرين لهم علاقة بالموضوع من أجل إعدام هذه الكلاب التي تهدد حياتهم وحياة أبنائهم.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة