كشف حقيقة نشأت مدعي النبوة: “طبال في فرقة موسيقية”

حرر بتاريخ من طرف

لا يزال نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي يتفاعلون مع “مدعي النبوة” اللبناني نشأت عبد النور، بعد أن أثار سخرية واسعة مؤخرا بادعائه هذا.

وبرز عبد النور بين نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، بعد تقديمه من قبل عالمة الفلك كارمن شماس بفيديو على صفحتها بموقع “فيسبوك” الذي قالت فيه “هنيئا للبنان بوجود الحكيم على أرضه أجل هنيئا لنا نحن بوجود مرسل من السماء لمساعدة البشر والأرض انطلاقا من أرض لبنان الحبيب”.

وأضافت: “لو كنتم ترون لرأيتم وهج النور فوق لبنان منذ أسبوعين ولشعرتم بقوة النور الإلهي، لو تأملتم قليلا لعرفتم الآن أكثر أمانا تحت جناح النور الساطع، هنيئا لنا ولجميع العرب والعالم أجمع برسول مرسل بعد 1500 عام”.

وواجه “الرسول الجديد” منعطفا حاسما في “بداية دعوته” حين أعلن: “ممنوع دخول المصريين إلى المجموعة” (التي أسسها عبر “فيسبوك” لنشر الدعوة).

وجاء ذلك بعد سيل انتقادات وسخرية يبدو أن أكثرها تأثيرا وصل من مصر، أعلن على أثرها “النبي الجديد” استبعاد المصريين، من دينه.

وحذر الإعلامي المصري الشهير محمد الباز، من استغلال تريند “النبي نشأت” للسخرية من الأديان أو الإساءة إليها، متابعًا أنه أول “مدعي نبوي” على السوشيال ميديا، حط نفسه في مرمى التصويب، هو منكم ولكم اعملوا فيه اللي انتوا عاوزينه، لكن محدش يسخر من الأديان”.

وتابع الدكتور محمد الباز، خلال تقديم برنامج “آخر النهار” المذاع عبر فضائية “النهار”، أن ادعاء النبوة ظاهرة تعبر عن خلل نفسي، أو لتحقيق مكاسب معينة، والأفضل هو إماتة الدعوة بتجاهلها كما قالت دار الإفتاء المصرية.

وعن حقيقة نشأت، استعرض الباز، صورًا له وهو يعمل “طبال في فرقة موسيقية”،

وسخر الباز، من إعلان نشأت ان السماء سمحت له بـ 3 معجزات، قائلا: “نبي من عمر أفندي”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة