“كشـ24” تكشف معطيات جديدة في سرقة جماعة سيد الزوين نواحي مراكش

حرر بتاريخ من طرف

في سياق متابعتها لواقعة تعرض جماعة سيد الزوين نواحي مراكس، للسرقة صباح يومه الخميس 14 أبريل الجاري، علمت الجريدة أن الجناة الذين يقفون وراء هذا الفعل الإجرامي اقتحموا مكتب المالية والصفقات العمومية بعد تكسير بابه.

ولم يتسنى للجريدة معرفة نوعية المسروقات التي استولى عليها الجناة المتورطون في عملية السرقة التي تعرضت لها الجماعة صباح اليوم والتي تشكل سابقة من نوعها.

ويشار إلى أن عناصر الدرك الملكي بالمركز الترابي لجماعة سيد الزوين باشرت تحقيقاتها في الواقعة، التي تأتي في وقت تغلي فيه الجماعة على إيقاع فضيحة البناء العشوائي التي فجرتها “كشـ24” والتي دفعت بوالي الجهة لإرسال عدة لجان للبحث في الموضوع.

وكان ساكنة سيدي الزوين نظموا، وقفة إحتجاجية صبيحة يوم الأحد 3 أبريل الجاري، أمام مبنى جماعة سيد الزوين وذلك احتجاجا على ما سمي بـ”توالي فضائح المجلس الجماعي بعد بضعة أشهر من توليه مقاليد تدبير الشأن المحلي، والتي تفوح منها رائحة الإختلالات وعشوائية التدبير الذي يهدد مستقبل الجماعة التي أنهكها الفساد لأكثر من عقدين منذ إنشائها بموجب التقسيم الجماعي لسنة 1992″.  

ورفع المحتجون في الوقفة التي دعا اليها فرع الإشتراكي الموحد بسيدي الزوين، لافتات نددوا من خلالها بالفساد وسوء التدبير بالجماعة، وطالبوا بفتح تحقيق في الخروقات التي شابت التهيئة العمرانية بالمنطقة، ووضع حد للفوضى التي يعرفها تسيير الشأن العام.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة