قيادي في نقابة الاستقلال: فاس وصلت إلى الحضيض بعدما ورثها “تجار الدين”

حرر بتاريخ من طرف

قصف ادريس أبلهاض، الكاتب الإقليمي لنقابة الإتحاد العام للشغالين بالمغرب بمدينة فاس كلا من ادريس الأزمي، العمدة الحالي للمدينة عن حزب العدالة والتنمية، والعمدة الإستقلالي السابق، حميد شباط. وقال، في كلمة له بمناسبة فاتح ماي، إن المدينة وصلت إلى الحضيض بعدما ورثها “تجار الدين” من “شهبندر التجار”. وكان العثمانيون يطلقون هذا اللقب على “شيخ التجار”.

وأضاف القيادي المحلي في نقابة حزب الاستقلال بأن المدينة تعيش وضعا كارثيا بكل المقاييس على مستوى جميع البنيات التحتية والإقتصادية والإجتماعية والثقافية والرياضية.

وذكر بأن التفشي السريع للعشوائية والقطاع غير المهيكل يشكل دليلا على حالة إفلاسأخلاقي وسياسي بكل المقاييس.

وذهب أبلهاض إلى أن الجائحة عرت كل شيء. وبالنسبة إليه، وحدها القرارات والخطوات الملكية من أنقذت البلاد والعباد بعدما ظهر ارتباك الحكومة وارتجاليتها في تدبير كل الملفات العالقة. “سنوات عجاف وزمن سياسي راكد واحتقان اجتماعي متصاعد وسقوط كلي لأقنعة مرتزقة الدين والأخلاق”، يضيف أبلهاض في انتقاده للحكومة التي يقودها حزب العدالة والتنمية.

وأورد بأن المعركة الحقيقية لنقابة الإتحاد العام للشغالين بالمغرب هي معركة ضد “الفساد والإفساد والتدليس وعودة الإرتزاق”.

ودعا أعضاء النقابة إلى كسب محطة انتخابات ممثلي المأجورين، من أجل قطع الطريق على ما أسماه بـ”عودة المرتزقة”، وبعدها تتوالى المعارك لأجل المدينة والوطن، يورد أبلهاض.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة