قافلة تضامنية للمنظمة المغربية لمكافحة الهدر المدرسي وللتنشيط السوسيو-ثقافي تحط الرحال بجماعة ايت داوود بالصويرة

حرر بتاريخ من طرف

قافلة تضامنية للمنظمة المغربية لمكافحة الهدر المدرسي وللتنشيط السوسيو-ثقافي تحط الرحال بجماعة ايت داوود بالصويرة
استفاد حوالي 120 من تلاميذ بالفرعيات التابعة لمجموعة مدارس آيت عيسي بالجماعة القروية آيت داود بإقليم الصويرة٬ في نهاية الأسبوع الماضي٬ من خدمات قافلة تضامنية للمنظمة المغربية لمكافحة الهدر المدرسي وللتنشيط السوسيو-ثقافي.

وشملت هذه القافلة٬ التي نظمتها تنسيقية المنظمة بمراكش٬ بتعاون مع تنسيقية الصويرة٬ توزيع مجموعة من الملابس والمواد الغذائية والكتب الدراسية٬ لفائدة تلميذات وتلاميذ المؤسسات الفرعية بالمناطق النائية بالمنطقة.

وفي تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء٬ أبرزت مليكة البرجي٬ عضو المكتب التنفيذي للمنظمة ومنسقة تنسيقية مراكش٬ أن تنظيم هذه القافلة التضامنية يهدف٬ بالأساس٬ إلى ربط جسر التواصل مع ساكنة المنطقة٬ خاصة التلاميذ٬ من أجل التعرف على الاحتياجات في مختلف المجالات٬ مشيرة إلى أن المنظمة تسعى إلى استكشاف مختلف الخدمات التي يمكن تقديمها للساكنة من أجل فك العزلة عن المناطق النائية.

وأضافت أن المنظمة المغربية لمكافحة الهدر المدرسي وللتنشيط السوسيو-ثقافي٬ تعمل من خلال مختلف أنشطتها٬ على توفير الاهتمام والعناية بشريحة التلاميذ٬ والمساهمة في تحقيق هدف مكافحة الهدر المدرسي.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة